تعليق إعدام محكوم أميركي يعاني الخرف

علقت المحكمة العليا في الولايات المتحدة في اللحظات الأخيرة تنفيذ حكم بالإعدام، مساء الخميس، لرجل في حالة خرف متقدِّمة في ولاية آلاباما في جنوب البلاد.

ووافق خمسة قضاة من أصل تسعة في المحكمة العليا على إرجاء تنفيذ الحكم بفرنون ماديسن (67 عامًا) فيما أعرب ثلاثة قضاة محافظين في المؤسسة عن اعتراضهم على قرار الأكثرية، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

وأطلق الاتحاد الأوروبي الأربعاء «نداءً إنسانيًّا طارئًا» لمصلحة ماديسن الذي تعرَّض بحسب محاميه لسلسلة جلطات دماغية خلال السنتين الماضيتين تسببت له بإعاقات ذهنية خطيرة، لدرجة أنَّه لم يعد يذكر الجريمة التي حُكم عليه بسببها بالإعدام.

وبات ماديسن مشوش الذهن وعاجزًا عن الكلام بشكل واضح، أو المشي وحيدًا، وفقد جزءًا كبيرًا من حدة البصر لديه، كما صار يعاني سلس البول، بحسب ما يوضح المدافعون عن السجين.

وحُكِم على فرنون ماديسن بالإعدام بتهمة قتل شرطي العام 1985 في مدينة موبايل في آلاباما. وهو أمضى تاليًا أكثر من ثلاثة عقود في رواق الموت.

وأصدر حكم الإعدام في حقه قاضٍ رفض السير بتوصية هيئة محلفين شعبية بحبس السجين مدى الحياة.

 

المزيد من بوابة الوسط