ضبط 420 طنًّا من الأدوية المهربة في الغرب الأفريقي

أعلنت الشرطة الدولية «إنتربول» ضبط أكثر من 420 طنًّا من العقاقير الطبية المهربة في غرب أفريقيا، في عملية أمنية دولية واسعة النطاق.

وأشارت شرطة «إنتربول» في بيان صادر، الجمعة، قائلة: «الهدف من مثل هذه العملية التي تحمل اسم هيرا ليس حماية الجمهور من مواد يمكن أن تشكِّل خطرًا على الصحة وحسب، وإنما القضاء على عصابات عادة ما تكون على صلة بأشكال أخرى من الجريمة»، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

ونُفِّذت هذه العملية بين الخامس عشر من مايو والسابع عشر من يونيو، وشارك فيها ألف و150 عنصرًا في الشرطة والجمارك والأجهزة الصحية من سبع دول هي بنين وبوركينا فاسو وساحل العاج ومالي والنيجر ونيجيريا وتوغو.

وضُبط في المجموع 41 مليون قرص و13 ألف صندوق من العقاقير المهربة، منها مكملات غذائية وأدوية مضادة للملاريا وغير ذلك. وتبلغ قيمة المضبوطات 21 مليونًا و800 ألف دولار.

وأُوقف في هذه العملية 150 شخصًا أو وُضعوا تحت المراقبة القضائية. ونُفِّذت في إطار هذه العملية مداهمات في الأسواق والمتاجر والصيدليات والمستودعات والمصانع في هذه الدول.

المزيد من بوابة الوسط