وفد نواب الجنوب يصل إلى طرابلس ويقدم حلاً لعقدة المادة الثامنة وخروقات الاتفاق السياسي

يصل وفد أعضاء مجلس النواب عن المنطقة الجنوبية إلى العاصمة طرابلس لطرح مبادرة للخروج من الأزمة بما فيها خروقات الاتفاق السياسي.

وقال مصدر مطلع لـ«بوابة الوسط» إن وفد نواب الجنوب سيلتقي المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بحضور النائب الأول لرئيس مجلس النواب إمحمد إشعيب والنائب الثاني إحميد حومة.

وفي السياق ذاته علمت «بوابة الوسط» أن المشاورات تُجرى بين عدد من النواب لتقديم مقترح بتوسيع تشكيلة حكومة الوفاق وتجميد المادة الثامنة من الاتفاق.

وكانت نقاشات ساخنة دارت في الاجتماعات التشاورية بين أعضاء مجلس النواب عن المادة «8»، كونها تعتبر المناصب السيادية، بما فيها المناصب العسكرية والأمنية، شاغرة بعد 20 يومًا من التوقيع على الاتفاق السياسي وتشكيل المجلس الرئاسي.

وتنص المادة رقم (8) الواردة في الأحكام الإضافية في الاتفاق السياسي على أن: «تنتقل جميع صلاحيات المناصب العسكرية والمدنية والأمنیة العلیا المنصوص على هذا في القوانين والتشريعات اللیبیة النافذة إلى مجلس رئاسة الوزراء فور توقيع الاتفاق، ویتعیّن قیام المجلس باتخاذ قرار بشأن شاغلي هذه المناصب خلال مدة لا تتجاوز عشرین (20) یومًا، وفي حال عدم اتخاذ قرار خلال هذه المدة، یقوم المجلس باتخاذ قرارات بتعیینات جدیدة خلال مدة لا تتجاوز ثلاثین (30) یومًا، مع مراعاة التشریعات اللیبیة النافذة».

المزيد من بوابة الوسط