«القاعدة» ينعى أحد قادة أنصار الشريعة في درنة

نعى تنظيم القاعدة بالمغرب العربي القائد العسكري لكتيبة «البتار» عبدالحميد عبدالله الشاعري في بيان له الأحد.

وقال التنظيم في بيانه إن الشاعري وعددًا من المقاتلين قتلوا في كمين للجيش الذين وصفهم البيان بـ«جنود الطاغوت حفتر»، عندما كانوا في طريقهم إلى بنغازي.

وكانت مصادر من داخل مدينة درنة أكدت لـ«بوابة الوسط» في وقت سابق مقتل الشاعري وآخرين بعد أن نصبت قوات الجيش كمينًا لمجموعة من كتيبة البتار التابعة لـ«تنظيم أنصار الشريعة» بمنطقة العزيات جنوب مدينة درنة، بالإضافة لضربات من طائرات عمودية تابعة للسلاح الجوي، مما أسفر عن مقتل «16» بينهم «5» أجانب وأسر «4» من التنظيم، بالإضافة إلى إصابة «3» من أفراد الجيش بإصابات متوسطة.

المزيد من بوابة الوسط