Atwasat

وزير خارجية النيجر: جنوب ليبيا أصبح منطقة تزدهر فيها الجماعات المسلحة والمرتزقة

الجزائر - بوابة الوسط: عبدالرحمن أميني الإثنين 28 مارس 2022, 05:27 مساء
alwasat radio

قال وزير خارجية النيجر حسومي مسعودو، إن الحدود مع ليبيا أصبحت مرتعًا للجريمة المنظمة والشبكات المتعددة لمهربي الأسلحة والمخدرات، ومرتعًا للمرتزقة منذ تفجر الأوضاع الأمنية بسبب الأزمة الليبية.

ورأى حسومي خلال الاجتماع الوزاري الافتراضي في مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية الأفريقية «تيكاد»، الذي عقد في الفترة من 26 إلى 27 مارس الجاري، أن النيجر كدولة مجاورة لليبيا تكافح لاستعادة استقرارها بعد عدة سنوات من الأزمة الليبية، حيث تعمل على ضمان السيطرة على حدودها معها.

وزير خارجية النيجر: جنوب ليبيا أصبح مرتعا للجريمة
وأكد مسعودو أن «هذا الجزء الجنوبي من ليبيا على مدى عقد من الزمان أصبح منطقة تزدهر فيها الجماعات المسلحة والمرتزقة من جميع الأنواع»، لافتًا إلى أنه «أصبح مرتعًا للجريمة المنظمة العابرة للحدود، وشبكات متعددة من الأسلحة ومهربي المخدرات». وعلق بقوله: «ليس هناك شك في أن الإرهاب هو اليوم أكبر تهديد أمني يواجه منطقتنا الفرعية» حسبما نقلت وسائل إعلام نيجرية اليوم الإثنين.

- النيجر: شروط إجراء الانتخابات في ليبيا لم تتحقق بعد
- المنفي يتفق مع بازوم على طرح مقترح لعقد قمة طارئة لتجمع دول «الساحل والصحراء» في مارس
- الدبيبة يؤكد لسفير النيجر أهمية تعاون دول الطوق لضبط الحدود

كما قال حسومي إن بلاده تواجه الإرهاب الدولي منذ عدة سنوات، وهي في طليعة هذه المعركة بسبب موقعها الجغرافي في منطقة الساحل، حيث تنتشر الظاهرة، وبالتالي فهي تقع على حدود المركزين الجغرافيين الرئيسيين في شمال مالي وحوض بحيرة تشاد ومع حدود ليبيا.

بازوم نفى للدبيبة وجود جماعات مسلحة من النيجر في ليبيا
وفي سبتمبر الماضي زار رئيس حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة عبد الحميد الدبيبة، نيامي، والتقى رئيس جمهورية النيجر محمد بازوم، الذي أكد عدم وجود أي جماعات مسلحة يمكن أن تستخدم كمرتزقة من قبل الأطراف المتحاربة في ليبيا، مؤكدًا أن بلاده ليست طرفًا في الصراع بأي شكل.

وتشهد دولة النيجر من حين لآخر اشتباكات عنيفة بين تنظيم «داعش» والسكان والعسكريين، آخرها حادثة وقعت يوم 19 مارس الجاري بين الجماعة المسلحة وأهالي منطقة «التربية» بإقليم «أزواغ» في النيجر، التي خلفت عشرات القتلى والجرحى في صفوف «الدواعش»، فيما نجح أبناء المنطقة في استعادة 500 رأس من الإبل، كان التنظيم الإرهابي سطا عليها.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
متظاهرون في مصراتة وطبرق يرفضون الواقع السياسي ويطالبون بإجراء الانتخابات
متظاهرون في مصراتة وطبرق يرفضون الواقع السياسي ويطالبون بإجراء ...
حزب السلام والازدهار يطالب «الرئاسي» بالتدخل للوصول إلى الانتخابات
حزب السلام والازدهار يطالب «الرئاسي» بالتدخل للوصول إلى ...
متظاهرون في سبها يرفضون التمديد للأجسام السياسية ويطالبون بالانتخابات
متظاهرون في سبها يرفضون التمديد للأجسام السياسية ويطالبون ...
متظاهرون في طبرق يقتحمون مقر مجلس النواب ويفوضون «الرئاسي» بحله
متظاهرون في طبرق يقتحمون مقر مجلس النواب ويفوضون «الرئاسي» بحله
إضرام النيران في مقر مجلس النواب في طبرق
إضرام النيران في مقر مجلس النواب في طبرق
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط