وزير ألماني قبل مؤتمر استقرار ليبيا: نواصل الدعوة لانسحاب القوات الأجنبية وإجراء الانتخابات

وزير الدولة في وزارة الخارجية الألمانية، نيلز أنين. (المركز الإعلامي الألماني)

قال وزير الدولة في وزارة الخارجية الألمانية، نيلز أنين، إن «ليبيا تثبت من جديد، من خلال مؤتمر استقرار ليبيا الذي سيعقد في طرابلس، أنها تعمل بنشاط من أجل الإمساك بنفسها بزمام الأمور». وأضاف: «نحن نؤيد ذلك بوضوح، ونواصل الدعوة إلى انسحاب القوات الأجنبية، وإجراء الانتخابات المقبلة»، حسب المركز الألماني للإعلام.

ويشارك أنين في مؤتمر «مبادرة استقرار ليبيا» في العاصمة طرابلس المقرر انعقاده نهاية الشهر الجاري، وبدأ الوزير الألماني جولة رسمية إلى شمال أفريقيا تشمل الجزائر وتونس، علاوة على ليبيا.

اقرأ ايضا: ميركل لـ«إردوغان»: يجب إجراء الانتخابات الليبية في أقرب وقت

وقال وزير الدولة قبل مغادرته: «يعتبر استقرار شمال أفريقيا وتنميتها الاقتصادية والمشاركة السياسية للسكان من القضايا الرئيسة بالنسبة لألمانيا والاتحاد الأوروبي. لذلك نجري محادثات سياسية منتظمة مع الحكومات المعنية وممثلي المجتمع المدني من أجل مواكبة هذه التطورات على نحو فاعل».

وسبق أن شددت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل عقب محادثات مع الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، على أهمية إجراء الانتخابات في ليبيا في «أقرب وقت ممكن» بهدف الوصول إلى «حل مستدام»، دون أن تحدد الموعد المنصوص عليه في خارطة الطريق، وهو 24 ديسمبر المقبل، وذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك في العاصمة التركية، أنقرة.

المزيد من بوابة الوسط