رئيس الوزراء المالطي: الرحلات الجوية مع ليبيا ستخضع لبروتوكولات «كورونا»

الدبيبة ورئيس وزراء مالطا خلال مراسم استقباله في طرابلس، 5 أبريل 2021. (المكتب الإعلامي لرئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة)

قال رئيس الوزراء المالطي، روبرت أبيلا، إن الرحلات الجوية مع ليبيا المقرر استئنافها قريبًا ستخضع لنفس البروتوكولات الخاصة بفيروس «كورونا المستجد» المعمول بها حاليًا مع دول أخرى.

وأضاف أبيلا، خلال مؤتمر صحفي بالعاصمة فاليتا أمس الجمعة: «لا ينبغي للمرء أن يرتكب خطأ تصنيف ليبيا على أنها مختلفة عن البلدان الأخرى»، في إشارة إلى تصنيف مالطا حاليًا البلدان باستخدام «القائمة الخضراء والعنبرية والحمراء، ولكل منها متطلبات مختلفة للركاب عند دخولهم إلى البلاد»، وذلك وفق ما ذكرت وسائل إعلام مالطية.

- رئيس وزراء مالطا: سنفتتح سفارة وقنصلية في ليبيا قريبًا

وأكد رئيس الوزراء المالطي وجود فرص استثمارية ضخمة للمالطيين والليبيين على حد سواء، لكنه أشار إلى أن الصحة «أولوية»، وكذلك تشغيل الرحلات الجوية بين البلدين وفقًا لبروتوكولات «كوفيد» الجوية المعمول بها.

وقاد أبيلا أخيرًا وفدًا إلى ليبيا وأجرى محادثات رفيعة المستوى مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة عبدالحميد الدبيبة، وأعلن خلال مؤتمر صحفي مشترك استئناف الرحلات الجوية المباشرة، متعهدًا بـ«مساعدة البلاد على تأمين مزيد جرعات لقاح فيروس كورونا».

وأعلن أن بلاده ستفتح سفارتها في ليبيا إضافة إلى قنصلية، خلال «أقرب وقت ممكن»، معلنًا عودة الرحلات بين ليبيا ومالطا في الأيام المقبلة.

المزيد من بوابة الوسط