ميكيلي مارسيليا يشكك في نجاح حكومة الوحدة الوطنية بسبب «التأثير القوي للأمم المتحدة»

رئيس الفرع الإيطالي للاتحاد المستقل وغير النقابي لقطاع النفط، ميكيلي مارسيليا. (آكي)

شكك رئيس الفرع الإيطالي للاتحاد المستقل وغير النقابي لقطاع النفط، ميكيلي مارسيليا في إمكانية نجاح حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا التي أشاد برئيسها عبدالحميد الدبيبة، بسبب «التأثير القوي للأمم المتحدة».

وقال مارسيليا لوكالة الأنباء الإيطالية «آكي» اليوم الخميس، «إننا لا نزال نشك إلى حد ما بشأن إمكانية نجاح الحكومة الليبية المعينة حديثا» بقيادة رئيس الوزراء عبدالحميد الدبيبة، عقب نيلها الثقة في تصويت مجلس النواب أمس الأربعاء بمدينة سرت.

وأضاف أن «الثقة التي حظي بها عبدالحميد الدبيبة مهمة أيضًا من ناحية المكان الذي حدث فيه كل شيء، أي سرت»، مشيرا إلى أن «رجل الأعمال الليبي الدبيبة، يعرف مشاكل الصناعة في البلاد، وهذا أمر أكثر من إيجابي».

لكن رئيس الفرع الإيطالي للاتحاد المستقل وغير النقابي لقطاع النفط، نبه في تصريحه إلى أن «المشكلة الأقوى والأكثر إلحاحا، هي التأثير القوي للأمم المتحدة» في ليبيا، مدللا على ذلك بأن عمل المنظمة الدولية «تعرض للانتقاد في مختلف البلدان في السنوات الأخيرة».

وذكر مارسيليا أن حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا ستكون انتقالية حتى 24 ديسمبر المقبل، آملا «أن يتم تحرير أموال عائدات النفط التي لا تزال مجمدة من قبل مؤسسات طرابلس»، وأن «تتمكن ليبيا من أن تحظى في أسرع وقت ممكن، بانتخابات سياسية ديمقراطية».

المزيد من بوابة الوسط