السعودية تجدد الترحيب بتشكيل السلطة التنفيذية الليبية الجديدة

مندوب المملكة العربية السعودية الدائم لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى المعلمي. (أرشيفية: الإنترنت)

جددت المملكة العربية السعودية، على لسان مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى المعلمي، تأكيد ترحيب الرياض بنتائج التصويت على تشكيل السلطة التنفيذية الليبية الجديدة من خلال ملتقى الحوار السياسي الليبي الذي عقد في جنيف برعاية الأمم المتحدة.

جاء ذلك خلال لقاء المندوب السعودي في مكتبه بمقر وفد المملكة في نيويورك، مندوب ليبيا الدائم لدى الأمم المتحدة السفير طاهر السني، وفق وكالة الأنباء السعودية (واس)، حيث جرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين، وبحث الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، ومستجدات الأوضاع السياسية على الساحتين الليبية والدولية وسبل معالجتها.

اقرأ أيضا: سيالة يبحث مع فيصل بن فرحان استئناف السفارة السعودية عملها في طرابلس

وأعرب مندوب المملكة عن حرص بلاده على استقرار ليبيا ووحدة الشعب الليبي الشقيق، وأعرب عن أمله في أن يحقق تشكيل السلطة التنفيذية الليبية الجديدة الأمن والاستقرار والتنمية في ليبيا، وأن يحافظ هذا الإنجاز على وحدة وسيادة ليبيا، مشددا على رفض المملكة أي تدخلات أجنبية في الشأن الليبي من شأنها أن تؤجج الصراعات وتزيد من تفاقم الأزمة الليبية.

وفي التاسع من فبراير الحالي، بحث وزير الخارجية في حكومة الوفاق محمد سيالة، مع وزير خارجية السعودية فيصل بن فرحان أهمية عودة السفارة السعودية، واستئناف عملها بالعاصمة طرابلس، وذلك على هامش مشاركة الوزيرين في اجتماعات الدورة غير العادية لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري، في العاصمة المصرية القاهرة.

المزيد من بوابة الوسط