الجامعة العربية تدعو لتوحيد المواقف الدولية والإقليمية خلف جهود التسوية في ليبيا

الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، (أرشيفية: الإنترنت)

 أشادت جامعة الدول العربية بعملية التصويت التي أجراها بنجاح ملتقى الحوار السياسي الليبي، الذي انعقد في جنيف، وأفضت لاختيار السلطة التنفيذية الجديدة للمرحلة التمهيدية في ليبيا، داعية إلى «توحيد المواقف الدولية والإقليمية خلف جهود التسوية التي ترعاها البعثة الأممية في ليبيا على مساراتها السياسية والعسكرية والدستورية والاقتصادية المختلفة».

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن مصدر مسؤول بالأمانة العامة للجامعة ترحيبه «بنجاح الملتقى في تحمل مسؤولياته بهذا الشكل الإيجابي»، معربًا عن تطلعه «لتنصيب المجلس الرئاسي برئاسة محمد المنفي، وتشكيل الحكومة الجديدة برئاسة عبدالحميد دبيبة في أقرب فرصة، حتى تشرع في تولي مهامها، وتمهد لعقد الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقررة في نهاية العام الجاري».

اقرأ أيضًا: رئيس البرلمان العربي يدعو إلى العمل على إنجاح المسارات الأخرى في ليبيا

وأسفر تصويت أجراه أعضاء ملتقى الحوار الليبي، برعاية أممية في جنيف الجمعة، عن فوز عبد الحميد دبيبة برئاسة الوزراء، ومحمد يونس المنفي برئاسة المجلس الرئاسي، بجانب موسى الكوني وعبد الله حسين اللافي، عضوين في المجلس.

وتوالت ردود الفعل الدولية من دول ومنظمات دولية على تشكيل السلطة الجديدة، إذ رحبت الأمم المتحدة وكل من مصر والإمارات وقطر والسعودية وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا وروسيا بالاقتراع على السلطة التنفيذية التي ستتولى إدارة شؤون البلاد إلى حين إجراء الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر المقبل.

المزيد من بوابة الوسط