النويري يرحب باتفاق اللجنة الدستورية على دعم الاستفتاء على مشروع الدستور

النائب الأول لرئيس مجلس النواب فوزي النويري. (أرشيفية: الإنترنت)

أعلن النائب الأول لرئيس مجلس النواب، فوزي النويري، ترحيبه بـ«إعلان اللجنة الدستورية» التي اجتمعت بمدينة الغردقة المصرية خلال الفترة من 16 إلى 19 يناير الجاري، «والذي ينتهي بدعم الاستفتاء على مشروع الدستور لكي يقرر ويعبر الشعب عن إرادته من خلال الاستفتاء عليه»، وفق بيان تلقته «بوابة الوسط» اليوم الخميس.

وأضاف النويري في بيانه المؤرخ في 19 يناير الجاري الاستفتاء على مشروع الدستور «من شأنه أن يحسم الجدل القانوني حول المسار الدستوري وعمل الهيئة التأسيسية لمسودة مشروع الدستور مهما كانت نتيجة التصويت».

وقال النويري: «إذا ما تم إقرارها (مسودة الدستور) سوف تصل بنا إلى حسم القاعدة الدستورية التي سوف تقوم عليها الانتخابات المطلوبة والمقررة بنهاية هذا العام، وكذلك فإن هذا الأمر سوف يعزز السيادة الوطنية والوحدة الوطنية والسلم والسلام الاجتماعي وإنهاء كافة أوجه الخلافات بين أبناء الوطن الواحد، ويكون الدستور هو الفيصل بينهم، وبعيدا عن أي تدخلات خارجية وانقسامات داخلية».

- البعثة الأممية تعلق على قرار اللجنة الدستورية بالاستفتاء قبل الانتخابات
- السفير الأميركي يرحب بجهود حل المسائل الدستورية المتعلقة بالانتخابات
- مصر ترحب باتفاق لجنة المسار الدستوري الليبية وتتطلع لاستضافة الجولة الأخيرة في فبراير
- أعضاء اللجنة الدستورية يتفقون على إجراء الاستفتاء على مشروع الدستور المقدم من الهيئة التأسيسية   

وأشاد النائب الأول لرئيس مجلس النواب بدور مصر على ما قدمته من دعم للمسار الدستوري «الذي توج بتوافق ليبي - ليبي يخدم مصلحة دولتنا العليا»، مؤكدا في ختام البيان «ضرورة أن تكون كافة الحلول تنبع من أبناء الوطن بعيدا عن التدخلات الخارجية ويكون الحل ليبياً - ليبياً».

وأعلن أعضاء اللجنة الدستورية الليبية المشاركون في اجتماع المسار الدستوري الذي عقد في مدينة الغردقة المصرية، الثلاثاء، اتفاقهم «بإجماع الآراء»، على إجراء استفتاء على مشروع الدستور المقدم من الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور.  

المزيد من بوابة الوسط