السفير الأميركي يرحب بجهود حل المسائل الدستورية المتعلقة بالانتخابات

السفير الأميركي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند، (أرشيفية: الإنترنت)

رحب السفير الأميركي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند بالجهود المبذولة من خلال ملتقى الحوار السياسي الليبي؛ لحل المسائل الدستورية المتعلقة بالانتخابات.

جاء ذلك خلال لقائه رئيس المفوضية العليا للانتخابات عماد الصياح، أمس الأربعاء، حسب بيان السفارة الأميركية على موقعها الإلكتروني، اليوم الخميس.

وأمس، اختتمت لجنة المسار الدستوري اجتماعات جولتها الثانية في مدينة الغردقة المصرية برعاية أممية، حيث اتفاقت «بإجماع الآراء» على إجراء الاستفتاء على مشروع الدستور المقدم من الهيئة التأسيسية «بناء على القانون الصادر من مجلس النواب بشأن اعتماد نظام الدوائر الثلاث (50%+1) فقط، وإلغاء المادة السابعة منه».

وأكد نورلاند الدعم الأمريكي لإجراء الانتخابات العامة في ليبيا 24 ديسمبر المقبل، وفقًا لاتفاق الملتقى السياسي.

وتابع: «نحن واثقون من أن هذه الجهود ستلبي إرادة الشعب الليبي، شرقًا وغربًا وجنوبًا، لتحسين حياتهم من خلال إنشاء سلطة تنفيذية موقتة وموحدة؛ من شأنها توفير حكم أفضل والاستعداد لانتخابات وطنية ناجحة».

المزيد من بوابة الوسط