شكري: تركيا ليست ضمن الدول التي يمكن أن تتعاون معها مصر لتسوية الأزمة في ليبيا

وزير الخارجية المصري سامح شكري، (أرشيفية: الإنترنت)

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن تركيا ليست ضمن الدول التي يمكن أن تتعاون معها مصر لتسوية الأزمة في ليبيا، مضيفا «سنواصل التعاون مع أصدقائنا والبلاد التي تتبع مواقف قريبة من تلك التي نلتزم بها، وفي هذه المرحلة لا يمكن أن أقول إن تركيا من بينها».

وتابع شكري أن «مصر تعتقد أن كل القضايا التي تخص ليبيا يجب أن يتم طرحها في الحوار بين الأطراف الليبية»، وذلك ردا على سؤال حول إمكانية تعاون مصر مع تركيا في هذا الإطار، خلال حوار مع وكالة «تاس» الروسية، الإثنين.

شكري يدعو إلى «سياسة عربية حازمة» ضد التدخلات التركية في ليبيا وسورية والعراق

وتابع وزير الخارجية المصري، «ننسق جهودنا مع أصدقائنا بينها روسيا والولايات المتحدة وغرب أوروبا، وبالطبع المبعوث الأممي الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا».  

لكن شكري شدد على رفض «التدخل الأجنبي في ليبيا ووجود قوات أجنبية في ليبيا، ولا نجد أي تبريرات لمحاولات دول خارج المنطقة وخارج الأراضي العربية للتأثير على الوضع في هذه البلاد.. هناك قوى شجعت التطرف والتشكيلات المتطرفة ونقلت إلى ليبيا مسلحين أجانب وإرهابيين من سورية».

وأشار الوزير سامح شكري إلى أن كل هذه العوامل تزيد من تعقيد الوضع، ويجب أن يتصدى لها المجتمع الدولي.

المزيد من بوابة الوسط