متظاهرون يصلون إلى بيت السراج في طرابلس

متظاهرون يصلون إلى بيت رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج في طرابلس, 25 أغسطس 2020. (الإنترنت)

وصل المتظاهرون في طرابلس، المحتجون على الأوضاع المعيشية وانتشار الفساد، أمام بيت رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج.

وبحسب نشطاء في المنطقة قامت عناصر الأمن بتفريق المتظاهرين فور وصولهم لبيت السراج.

وفي وقت سابق من الليلة، توجه المتظاهرون المشاركون في الاحتجاجات التي اندلعت ضد الفساد وتردي الأوضاع المعيشية في العاصمة طرابلس، من ميدان الشهداء إلى مقر المجلس الرئاسي بطريق السكة.

المتظاهرون يتوجهون من ميدان الشهداء إلى مقر المجلس الرئاسي في طرابلس

وتضاعفت، مساء الثلاثاء، أعداد المتظاهرين المشاركين في الاحتجاجات المستمرة منذ ثلاثة أيام في طرابلس، للمطالبة بتحسين الوضع المعيشي ومحاربة الفساد ومحاسبة المسؤولين عنه.

وشهد اليوم الثالث للاحتجاجات انقساما بين المتظاهرين الذين توافد منهم جزء إلى ميدان الشهداء وانتقل آخر إلى ميدان الجزائر، وسط اتهامات متبادلة بين الحراكين بشأن الموقف السياسي لكليهما.

وبدأت التظاهرات من يوم الأحد، استجابة لدعوات أطلقها نشطاء عبر صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي، احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية جراء نقص السيولة النقدية والوقود وانقطاع الكهرباء المستمر وسوء الإدارة العامة.

كلمات مفتاحية