سياسيون وإعلاميون وقانونيون ونشطاء يدعمون المراجعة الدولية لحسابات «المركزي»

مقر المصرف المركزي في طرابلس، (أرشيفية: الإنترنت)

أعلنت شخصيات سياسية وإعلامية وحقوقية ونشطاء ومدنيون، دعمهم جهود الأمم المتحدة للقيام بمراجعة دولية لحسابات مصرف ليبيا المركزي المنقسم في طرابلس والبيضاء، مؤكدين ضرورة استكمال الإجراءات الضرورية للشروع في هذه المراجعة.

ولفت النشطاء في بيان وقع عليه 168 من أعلام المجتمع الليبي، إلى إعلان الممثل الخاصة للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز، استكمال الإجراءات الضرورية للشروع في المراجعة المالية الدولية لمصرف ليبيا المركزي بفرعيه استجابة لطلبات بعض الأطراف المحلية، في 10يوليو 2018 في الرسالة الموجهة للأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، بتيسير مراجعة دولية لحسابات مصرف ليبيا المركزي، كسبيل لتحقيق النزاهة والشفافية والثقة في النظام المالي الليبي، وتهيئة الظروف اللازمة لتوحيد المؤسسات المالية الليبية، وبناء عليه كلّف مجلس الأمن في قراره المرقم 2434، البعثة الأممية بتسهيل إجراءات البدء بعملية المراجعة المالية المطلوبة، والتي لاقت قبولاً من خلال محافظي المصرف المركزي المنقسم.

وليامز تعلن استكمال إجراءات المراجعة المالية الدولية لفرعي مصرف ليبيا المركزي

وأكد الموقعون على البيان دعم جهود الأمم المتحدة لاستكمال الإجراءات الضرورية للشروع في هذه المراجعة، مؤكدين أن الفساد الإداري والسياسي والمالي في ليبيا يُعتبر من أهم معوقات بناء الاقتصاد الليبي والتنمية، وأحد أبرز أسباب فشل محاولات الإصلاح.

كما أكدوا أن مواجهة الفساد يجب أن تكون مبادرة شعبية محلية، وألا تستغل لمحاولة تصفية حسابات سياسية ضيقة، هدفها في النهاية إجهاض عملية المراجعة أو تعطيلها، داعيا إلى إعلاء الصوت للتصدي لمنظومة الفساد، ولتعزيز الشفافية، والحفاظ على ثروة الليبيين وضمان توزيعها بشكل عادل على كل الليبيين في أنحاء ربوع البلاد، وللحفاظ عليها لأجيال المستقبل.

نص البيان:
يُعتبر الفساد الإداري والسياسي والمالي في ليبيا من أهم معوقات بناء الاقتصاد الليبي والتنمية، وأحد أبرز أسباب فشل محاولات الإصلاح، حيث أشار كثير من التقارير الدولية والمحلية، منها ما صدر عن منظمة الشفافية الدولية، وتقارير الأجهزة الرقابية المحلية مثل ديوان المحاسبة، إلى استشراء الفساد بمستوياته المختلفة في ليبيا، بدءًا من اختلاس المال العام، والتقصير في المحافظة عليه وصيانته، واستعماله في غير الأغراض المخصصة له، والتلاعب في منح القروض والتسهيلات المصرفية وفتح حسابات مصرفية بالمخالفة، ولعل من أهم أسباب الفساد التي طالت كل مؤسسات الدولة في ليبيا هي الوساطة والمحاباة، واستغلال الوظيفة والمناصب للمصالح الخاصة، والتحايل، والاحتكار، والمضاربة في النقد الأجنبي.

وفي خطوة هامة أعلنت الممثل الخاصة للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة، السيدة ستيفاني وليامز بأنه تم استكمال الإجراءات الضرورية للشروع في المراجعة المالية الدولية لمصرف ليبيا المركزي بفرعيه في كلٍ من طرابلس والبيضاء، استجابة لطلبات بعض الأطراف المحلية، في 10يوليو 2018 في الرسالة الموجهة للسيد الأمين العام للأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتيريس، بتيسير مراجعة دولية لحسابات مصرف ليبيا المركزي المنقسم في طرابلس والبيضاء، كسبيل لتحقيق النزاهة والشفافية والثقة في النظام المالي الليبي، وتهيئة الظروف اللازمة لتوحيد المؤسسات المالية الليبية. وبناء على ذلك كلّف مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، في قراره المرقم 2434، بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بتسهيل إجراءات البدء بعملية المراجعة المالية المطلوبة والتي لاقت قبولاً من خلال محافظي المصرف المركزي المنقسم في كلٍ من طرابلس والبيضاء. وعليه؛ نحن المواطنين الليبيين الموقِعين على هذا البيان، ندعم جهود الأمم المتحدة لاستكمال الإجراءات الضرورية للشروع في هذه المراجعة، ونطالب ونؤكد يلي: -

1. إن ثروة النفط هي مصدر استراتيجي ملك لكل الليبيين، والمس بهذه الثروة واستغلالها في الصراع السياسي والعسكري، هو محاولة لحرمان الليبيين من حقهم من عائدات هذه الثروة. وعليه؛ فإن المراجعة المالية الدولية هي خطوة هامة جدا لمعرفة أوجه الإنفاق لعائدات النفط طوال السنوات الماضية، وتفتح الطريق أمام آلية لمحاسبة المسؤولين عن إهدار هذه الثروة، والمتورطين في وقائع الفساد المالي، وذلك لضمان التوزيع العادل للإيرادات الوطنية في ليبيا من أجل تحقيق العدالة الاجتماعية لليبيين كافة، ولإعادة وإرساء آليات وطنية للمساءلة وللتصدي لكل أوجه الفساد.

2. على محافظي مصرف ليبيا المركزي في كلٍ من طرابلس والبيضاء، التعاون في دعم وتسهيل جهود بعثة الأمم المتحدة للقيام بمهمتها المتعلقة بعملية المراجعة المالية الدولية.

3. على رؤساء المؤسسات المعنية القضائية والرقابية ممثلة في السيد النائب العام بالوكالة، والسيد رئيس ديوان المحاسبة، وسلطات ديوان المحاسبة وهيئة الرقابة الإدارية دعم عملية المراجعة المالية الدولية وفق ما يقتضيه دورها تلك من متابعة وتدقيق، وتسهيل مهمة البعثة في الالتزام بدورها لإنجاز مهمة المراجعة المالية الدولية والعمل على تشكيل محاكم نوعية متعلقة الفساد.

4. على الجهات المستهدفة بالمراجعة المالية الدولية توخى الشفافية، وتوفير البيانات والمعلومات الدقيقة على الإنفاق الحكومي والتعاون مع وسائل الإعلام من أجل إطلاع الرأي العام عليها فالحصول على المعلومة حق أصيل لكل مواطن.

5. نطالب البعثة الأممية بضرورة نشر نتائج المراجعة الدولية بكل شفافية، وبعيدا عن أي حسابات سياسية، والعمل على إخضاع المتورطين لعقوبات محلية ودولية، إذ لا قيمة للمراجعة إذا لم يكن هناك عقوبات للمتورطين المحتملين في قضايا إهدار ثروة الليبيين، وكذلك على الجهات القضائية الإعلان عن نتائج التحقيقات والأحكام الصادرة في قضايا الفساد الإداري والمالي والعمل على معاقبة المتورطين فيها.

6. على وسائل الإعلام المختلفة الاضطلاع بدورها في سبيل توعية المواطنين، والتصدي لقضايا الفساد والكشف عنها ونشرها وذلك للمساهمة في مكافحة الفساد وتعزيز النزاهة والشفافية.

7. على بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، والجهات المقترحة «الشركة» للبدء في المراجعة المالية الدولية لمصرف ليبيا المركزي بفرعيه في كلٍ من طرابلس والبيضاء تحديد المدة الزمنية لعملية المراجعة خلال فترة محددة، وألا تترك مفتوحة لضمان نجاح عملية المراجعة.

ختاماً، مواجهة الفساد يجب أن تكون مبادرة شعبية محلية، ويجب ألا تستغل لمحاولة تصفية حسابات سياسية ضيقة هدفها في النهاية إجهاض عملية المراجعة أو تعطيلها. كذلك ندعو نحن المواطنين الليبيين الداعمين جهود الأمم المتحدة المتعلقة بعملية المراجعة المالية الدولية، الليبيين كافة، إلى إعلاء الصوت للتصدي لمنظومة الفساد، ولتعزيز الشفافية، والحفاظ على ثروة الليبيين وضمان توزيعها بشكل عادل على كل الليبيين في أنحاء ربوع البلاد، وللحفاظ عليها لأجيال المستقبل.
حفظ الله ليبيا وشعبها،
صدر يوم 17 أغسطس 2020

الموقعون:
1 صحفي محمود شمام 
2 عضو هيئة تدريس د أمال العبيدي 
3 محامي د جمعة عتيقة 
4 أستاذ قانون دولي وعلاقات دولية د الشيباني بوهمود 
5 محامي عبدالحفيظ غوقة 
6 كاتب وشاعر ادريس الطيب 
7 رجل أعمال حسني بي 
8 وزير سابق معتوق محمد معتوق 
9 عضو مجلس دولة بلقاسم اقزيط 
10 عضو هيئة تدريس د جازية شعيتير 
11 ناشط سياسي أحمد خليل الشركسي 
12 ناشط سياسي مؤيد البوراوي 
13 إعلامية حنان المقوب 
14 كاتب ومهتم بالشأن العام د صالح الحاراتي 
15 كاتب صحقي بشير زعبية 
16 مدون بدر الدين الورفلي 
17 مهندس د خالد الغويل 
18 خبير التخطيط الاستراتيجي رمضان السنوسي 
19 مدونة خيرية حفالش 
20 صحفية خديجة العمامي 
21 رئيس الفريق الوطني المناظر للأمم المتحدة لمحاربة الفساد وتعزيز الشفافية عبدالناصر الأخضر السويسي 
22 ناشط مدنية أحلام بن طابون 
23 عضو مجلس دولة سالم مادي 
24 إعلامي مبروكة المسماري 
25 مدون وناشط مدني أحمد التواتي 
26 باحث ومحلل مختص في الشأن الليبي محمد الجارح 
27 رئيس تحالف القوى الوطنية خالد المريمي 
28 عضو مجلس دولة عبدالله جوان 
29 ناشط مدنية محمد بن نصر موحا 
30 صحفي محمد ونيس بوشقمة 
31 مدون حمزة التريكي 
32 عضو المؤتمر الوطني العام السابق أسماء عمارة سريبة
33 خبير اقتصادي عبدالمنصف محمود الشلوي 
34 عضو مجلس دولة عائشة قليوان 
35 عضو مجلس دولة حسن علي حبيب 
36 ناشط مدنية خالد السكران 
37 إعلامي إسماعيل القريتلي 
38 سفيرة ليبيا السابق لدى الاتحاد الأوروبي د فريدة العلاقي 
39 ناسط مدني سامي الشامس 
40 رئيس تيار شباب الوسط مصباح الورفلي 
41 عضو هيئة تدريس د أم العز الفارسي 
42 اقتصادي ومصرفي ليبي د أحمد علي عتيقة 
43 صحفية نهلة المهدي 
44 عميد كلية الهندسة بن وليد سابقا عمران محمد بوستة 
45 باحث قانوني فتحي محمد مشري 
46 رئيس غرفة التجارة والصناعة محمد الرعيض
47 منظمة العشرة لتمكين المرأة ابتسام عبدالمولى
48 تيار شباب الوسط حكيم صالح جوان 
49 مدون ومهتم بالشأن العام أسامة عبدالسلام اقليب 
50 مثقف إبراهيم حميدان 
51 ناشط مدني هشام الوندي 
52 ناشط مدني عون بوسريرة 
53 وطيل ديون المجلس بن وليد معمر حسين سعد بارود 
54 إعلامي عماد سالم قدار 
55 عضو التجمع الوطني الليبي اسعد محسن زهيو 
56 عضو هيئة تدريس عبدالله عثمان 
57 ناشط مدني أشرف القطعاني 
58 كاتب صحفي عاطف الأطرش 
59 عضو مجلس نواب فوزية محمد بوغالية 
60 متحدث سابق بإسم رئيس المجلس الرئاسي محمد سليمان السلاك 
61 مدون وناشط مدني محمد ادريس الباوندي
62 اقتصادي محمد الهادي بن مولاهم
63 مهندس علي محمد سالم الشيباني

64 عضو هيئة تدريس/منظمات الحقوقيات الليبيات خديجة البوعيشي 
65 عضو الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور رانيا الصيد 
66 مديرة الهلال الأحمر أوباري خديجة عنديدي 
67 رئيس مجلس إدارة منظمة H2O محمد محمود حمودة 
68 دبلوماسي فرج محمد الزروق 
69 ناشط مدني يونس حمد عيسى 
70 أكاديمي سياسي الحسن الصغير 
71 مستشارة قانونية نادية محمد عمران 
72 عضو البلدي بن وليد شرف الدين المهدي كنشيل 
73 صحفي منصور عاطي المغربي
74 ناشط حقوقي خالد بوزنين الساكت 
75 إعلامي طه كريو 
76 صحفي وناشط حقوقي أحمد كويري 
77 ناشط مدني أحمد سالم البرياف 
78 تيار شباب الوسط محمد السنوسي-الشاطئ
79 ناشط حقوقي عبدالقادر الفارسي العقوري 
80 ناشط مدني علي عون 
81 صحفي استقصائي نيفين الباح 
82 ناشط مدني أحمد الفاضلي 
83 رئيس حركة صوت الشعب محمد البوعة 
84 ناشط مدني عبدالهادي عبدالله بكرة 
85 كاتب صحفي الحسين عبدالكريم المسوري 
86 رئيس منتدى المناضل بشير السعداوي فتح الله بشير السعداوي 
87 رئيس المجلس المحلي بنغازي سابقا جمال بالنور 
88 ناشط سياسي جمال الفلاح 
89 خبير في الشأن الإقتصادي علي منصور الصلح 
90 أكاديمي وكاتب د فوزي الحداد 
91 ناشطة مدنية أسماء عبدالله ديكنة 
92 مهتم بالشأن العالم يوسف هارون الشهيبي 
93 ناشطة مدنية مروة هابيل 
94 ناشط سياسي سالم بوشعراية العقوري 
95 كاتب ومثقف أحمد التاجوري
96 كاتب ومثقف عبدالعظيم البشتي 
97 ناشط مدني محمد عبدالقادر محاوش 
98 ناشط مدنية علي سعيد نصر 
99 كاتب صحفي ومدون فرج فركاش 
100 عضو هيئة التدريس بجامعة بن وليد د عبدالسلام محمد الحاج 
101 ناشط مدني عبدالسلام البراني 
102 مستشارة قانونية سعاد محمد جبريل 
103 كاتب وشاعر المكي أحمد المستجير 
104 رئيس منظمة مبادرون/طرابلس محمد محمود اعبيد 
105 رئيس الجمعية العمومية لشبكة الوسطاء المحليين مفتاح محمد كنشيل 
106 أعيان بن وليد المبروك عبدالله غضيوي 
107 رئيس إتحاد مؤسسات المجتمع المدني في ليبيا ليلى محمد سويسي 
108 عضو البلدي بن وليد عبدالرحمن مصباح هميل 
109 عضو هيئة تدريس بجامعة عمر المختار البيضاء د أريج خطاب 
110 رئيس اللجنة الفرعية للإنتخابات بن وليد / أستاذ د عبدالحميد علي التليسي 
111 إعلاميه / ناشطة مدنية حنين بوشوشة 
112 ناشط حقوقي رمضان العمامي 
113 أكاديمي/ عضو هيئة تدريس سامي يونس أحمد بشير 
114 ناشط حقوقي عماد رقيعة 
115 مستشار في مجال العدالة والحقوق سراج العزابي 
116 ناشط مدني د ناجي أحمد المحروق
117 ناشط مدني سعد الدينالي 
118 مدير مكتب المواصلات بن وليد عبدالسلام مسعود الصغير
119 ناشط أمازيغي فتحي يوسف سعيد
120 ناشط مدني علاء الدين اعتيقة 
121 صحفية فوزية الصالحين الهوني

122 إعلامي محمد ابسيوان زينوبة
123 محامي خالد زيو 
124 صحفي وكاتب محمد الصريط قرقر 
125 ناشط حقوقي حسن كدنوا 
126 رئيس مجلس إدارة منظمة بلادي طارق لملوم 
127 كاتب وشعر خالد درويش 
128 ناشط مدني عصام خليفة القبايلي
129 أخصائي نفسي رجب محمد بوجناح 
130 عضو هيئة تدريس صالح السنوسي حمد 
131 مدونة وناشطة مدنية عفاف رزيق 
132 كاتب وإعلامي مستقل يونس شعبان الفنادي
133 كاتب صحفي د علي جماعة علي 
134 كاتب ومهتم بالشأن العام البدري محمد الشريف 
135 فنان تشكيلي علي عمار أحمد العباني 
136 أستاذ جامعي ودبلوماسي سابق د سليمان محمد شقاف 
137 مهتم بالشأن العالم فراج عمران سالم 
138 ناشط مدني إبراهيم الجميل 
139 مدير إدارة شؤون المجتمع المدني بوزارة الثقافة جمال محمد عدس 
140 ناشط مدني فرج بوسنينة/ سبها 
141 ناشط مدني / طبرق عبدالسلام خليل الجراري 
142 ناشط مدني عبدالله الغرياني 
143 إعلامي مفتاح سليمان مفتاح حسن 
144 ناشط مدني جلال حسين 
145 ناشط مدني محمد السنوسي / بنغازي 
146 ناشط مدني سليمان البرغثي
147 رئيس مجلس إدارة المؤسسة الليبية للصحافة جلال عثمان 
148 اعلامي عماد سالم قدار 
149 رئيس مجلس إدارة منظمة تامزاوا محمد إبراهيم الحموزي 
150 اعلامي معتز قدر بوه 
151 صحفية ريما الفلاني 
152 صحفي محمد القرج 
153 صحفي وكاتب فرج احميد 
154 كاتب مستقل صاللح نقاب 
155 مهندس / مهتم بالشأن العام فتحي مسعود المرابط 
156 رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان أحمد عبدالحميد حمزة 
157 ناشط مدني أسامة معتوق الأشهب 
158 رئيس تجمع تكنوقراط ليبيا كمال حذيفة 
159 ناشط مدني موسى علي محمد ونتيتي 
160 ناشط مدني عبدالكريم الدويني 
161 عضو لجنة إدارة غرفة التجارة والصناعة والزراعة مصراته إيهاب الهادي العويب
162 خبير إستشاري مستقل في مجال السياسات العامة أحمد المبروك صافار 

163 ناشط مدني فراس بوسليم 
164 ناشط سياسي مسعود طبيقة 
165 ناشط مدني طه نجيب الحصادي 
166 ناشط سياسي عبدالهادي شماطة 
167 مدير تحرير جريدة ميادين فاطمة الغندور 
168 سيدة أعمال ومهنمة بالشأن العام فاطمة عبدربة الورفلي