وزيرا خارجية إيطاليا وروسيا يبحثان سبل إنهاء النزاع الليبي

وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، ونظيره الروسي سيرغي لافروف. (آكي)

بحث وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، ونظيره الروسي سيرغي لافروف، سبل إنهاء النزاع الليبي.

وبحسب مصادر دبلوماسية إيطالية فإن «الملف الليبي كان محور حديث الوزيرين»، والذي «لا يزال موضوعًا ذا أولوية بالنسبة لإيطاليا»، وفق ما نقلت وكالة آكي الإيطالية.

وأوضحت مصادر قصر (فارنيزينا) أن الوزير «دي مايو، أكد ضرورة العمل بشكل تآزري لوضع حد للصراع في ليبيا».

سيالة: إيطاليا تؤكد أن عملية «ايريني» ستراقب الحدود الليبية-المصرية

وفي وقت سابق من اليوم قال وزير الخارجية بحكومة الوفاق، الطاهر سيالة، إن نظيره الإيطالي دي مايو، أكد له أن عملية إيريني ستشمل الرقابة الجوية على الحدود الليبية - المصرية.

وبحسب بيان لوزارة الخارجية بحكومة الوفاق، فإن دي مايو أكد لسيالة، أيضا أن «إيريني» ليست لمراقبة الأجواء والمجال البحري الخاضع تحت سيطرة حكومة الوفاق فقط.

المزيد من بوابة الوسط