وليامز تدعو أعضاء لجنة المتابعة الدولية إلى التمسك بالتزامات مؤتمر برلين

المشاركون في الاجتماع الثالث للجنة المتابعة الدولية. (بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا)

دعت رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ستيفاني وليامز، أعضاء لجنة المتابعة الدولية «إلى التمسك بالتزامات مؤتمر برلين لضمان وقف فوري للأعمال العدائية، واستئناف المسار السياسي والتخفيف من معاناة المدنيين»، بحسب ما نشرته البعثة الأممية عبر صفحتها على «فيسبوك».

وقالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم الخميس، إن وليامز ونائبها للشؤون الإنسانية، يعقوب الحلو قدما إحاطة إلى اجتماع لجنة المتابعة الدولية حول ليبيا، والذي شاركت إيطاليا في رئاسته، وعقد أمس الأربعاء.

اقرأ أيضا: انطلاق الاجتماع الثالث للجنة المتابعة الدولية بشأن ليبيا بمشاركة 18 وفدا

وعُقد الاجتماع الثالث للجنة المتابعة الدولية بشأن ليبيا المنبثقة عن مؤتمر برلين الدولي، عبر الفيديو كونفرانس، برئاسة المدير العام للشؤون السياسية بوزارة الخارجية الإيطالية، السفير سيباستيانو  كاردي، وبمشاركة 18 وفدًا من الدول والمنظمات الدولية الأكثر انخراطًا في الملف الليبي.

وجرى خلال الاجتماع الافتراضي الذي شارك فيه كبار المسؤولين، ونظمته إيطاليا وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، تبادل التقييمات حول آخر المستجدات السياسية والعسكرية في ليبيا، إضافة إلى خطوط العمل الممكنة للمجتمع الدولي لدعم الحوار الليبي - الليبي وبعثة الأمم المتحدة، وذلك حسب بيان لوزارة الخارجية الإيطالية نقلته وكالتا «آكي» و«نوفا» الإيطاليتان.

وتضم لجنة المتابعة الدولية جميع الدول والمنظمات الدولية التي شاركت في مؤتمر برلين الدولي الذي عقد في 19 يناير الماضي، وهي الجزائر والصين ومصر وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وروسيا وتركيا والكونغو والإمارات وبريطانيا وأميركا والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية.

المزيد من بوابة الوسط