انطلاق الاجتماع الثالث للجنة المتابعة الدولية بشأن ليبيا بمشاركة 18 وفدا

وزراء الخارجية المشاركون في اجتماع لجنة المتابعة الدولية بشأن ليبيا في ميونيخ 16 فبراير 2020. (أرشيفية: الإنترنت)

عُقد، اليوم الأربعاء، الاجتماع الثالث للجنة المتابعة الدولية بشأن ليبيا المنبثقة من مؤتمر برلين الدولي، عبر الفيديو كونفرانس، برئاسة المدير العام للشؤون السياسية بوزارة الخارجية الإيطالية، السفير سيباستيانو  كاردي، وبمشاركة 18 وفدًا من الدول والمنظمات الدولية الأكثر انخراطًا في الملف الليبي، وحضور الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة، رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالوكالة، ستيفاني ويليامز.

وعقد الاجتماع الافتراضي على مستوى كبار المسؤولين، ونظمته إيطاليا وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، وجرى خلاله تبادل التقييمات حول آخر المستجدات السياسية والعسكرية في ليبيا، إضافة إلى خطوط العمل الممكنة للمجتمع الدولي لدعم الحوار الليبي- الليبي وبعثة الأمم المتحدة، وذلك حسب بيان لوزارة الخارجية الإيطالية نقلته وكالتا «آكي» و«نوفا» الإيطاليتان.

اقرأ أيضا ويليامز تترأس اجتماعا افتراضيا للجنة المتابعة الدولية حول ليبيا بسبب «كورونا»

كما شارك في الجلسة الختامية لاجتماع اللجنة على مستوى كبار المسؤولين، وزير الخارجية الإيطالي، لويغي دي مايو، حسب بيان وزارة الخارجية الإيطالية، الذي أشار إلى أن المبادرة الإيطالية «الدعوة للاجتماع عبر دائرة الفيديو» «تأتي للتأكيد على مركزية لجنة المتابعة كمنتدى للحوار السياسي والدبلوماسي حول ليبيا».

ولفت البيان كذلك إلى أن المبادرة الإيطالية تدلل على «عزم روما على مواصلة لعب دور مركزي وايجابي في الملف الليبي، حتى في ظل الجائحة الحالية، في وقت وصلت فيه الأعمال العدائية إلى حدة جديدة وعنيفة لم تتجنب المدنيين والبنى التحتية للبلاد».

آلية عمل لجنة المتابعة
يشار إلى أن لجنة المتابعة الدولية تتكون من جميع الدول والمنظمات الدولية التي شاركت في مؤتمر برلين الدولي المنعقد في 19 يناير الماضي، وهي الجزائر والصين ومصر وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وروسيا وتركيا والكونغو والإمارات وبريطانيا وأميركا والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية.

وتجتمع اللجنة على مستويين، جلسة عامة على مستوى كبار المسؤولين على أساس شهري مع رئاسة البعثة الأمامية والرئاسة المشتركة الدورية، وأربع مجموعات عمل فنية مع اجتماعات مغلقة على مستوى الخبراء تعقد مرتين شهريا خلال المراحل الأولى من تنفيذ النتائج.

وفي 2 أبريل الماضي، عقدت لجنة المتابعة الدولية حول ليبيا، ثاني اجتماعاتها بمشاركة كبار المسؤولين برئاسة الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالوكالة، ورئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ستيفاني ويليامز. وعُـقد الاجتماع الأول بمشاركة وزراء خارجية الدول المشاركة في مؤتمر برلين على هامش أعمال مؤتمر الأمن الدولي في ميونيخ يوم 16 فبراير الماضي.

المزيد من بوابة الوسط