باشاغا: استقالة غسان سلامة ستصعب الأمور في ليبيا

المفوض بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا. (وزارة الداخلية)

عبر وزير الداخلية بحكومة الوفاق، فتحي باشاغا، عن أسفه لاستقالة المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، مؤكدا أن استقالة سلامة ستصعب الأمور بالنسبة للأوضاع في ليبيا.

وتابع باشاغا، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أنه «من الصعب أن يقبل مبعوث آخر مهمة العمل في ليبيا».

وفي وقت سابق من اليوم قال مبعوث الأمم المتحدة رئيس بعثتها للدعم في ليبيا، غسان سلامة، إنه طلب من الأمين العام غوتيريش إعفاءه من منصبه.

سلامة يطلب من الأمين العام للأمم المتحدة إعفاءه من منصبه

وأكد سلامة في تغريدة نشرها عبر حسابه على موقع «تويتر» قائلا: «سعيت لعامين ونيف للم شمل الليبيين وكبح تدخل الخارج وصون وحدة البلاد. وعليَّ اليوم، وقد عقدت قمة برلين، وصدر القرار  2510، وانطلقت المسارات الثلاثة رغم تردد البعض، أن أقر بأن صحتي لم تعد تسمح بهذه الوتيرة من الإجهاد. لذا طلبت من الأمين العام إعفائي من مهمتي آملا لليبيا السلم والاستقرار».

يأتي ذلك، بعد حملة انتقادات وجهتها أطراف ليبية للمبعوث الأممي بسبب مواقفه من عملية الحوار الليبي والمسارات الثلاثة التي أعلن بدء العمل فيها بعد قمة برلين وتصاعدت خلال الأيام الأخيرة عقب انطلاق الجولة الأولى من اجتماعات المسار السياسي وانتهاء الجولة الثانية من اجتماعات المسار العسكري في جنيف.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط