لجنة الطوارئ تضاعف العناصر الطبية في مطار مصراتة تحسبا لـ«كورونا»

مسافرون في مطار مصراتة الدولي. (صفحة المطار بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»)

أعلن رئيس لجنة الطوارئ الصحية، فوزي أونيس، أن الوزارة ستضاعف أعداد العناصر الطبية والطبية المساعدة العاملة في مطار مصراتة الدولي بما يتناسب مع أعداد المسافرين، تحسبا لفيروس «كورونا» الجديد.

وتابع أونيس إجراءات الفحص التي تقدمها الفرق التابعة لمكتب الرقابة الصحية لرصد ارتفاع درجة الحرارة للمسافرين العائدين إلى ليبيا أو الزائرين لها عبر المطار مصراتة الدولي، والقادمين من الدول التي ظهرت فيها حالات إصابة بالفيروس، حسب وكالة الأنباء الليبية في طرابلس (وال).

واتفق رئيس اللجنة ومسؤول مكتب الرقابة الصحية بمطار مصراتة، عبدالحميد قرقد، على تجهيز العيادة الخاصة بالمطار وتوفير احتياجاتها من المستلزمات الطبية.

اقرأ أيضا: القنصل الليبي لدى بكين لـ«بوابة الوسط»: لا إصابات بفيروس «كورونا» بين أفراد الجالية

وأعلنت السلطات الصينية، في وقت سابق الأحد، ارتفاع حصيلة الوفيات المؤكدة جراء فيروس «كورونا» إلى 304 أشخاص، بعدما أودى هذا الفيروس التنفسي المميت بحياة 45 شخصا إضافيا في مقاطعة هوبي، بؤرة الوباء في وسط البلاد.

وفي تصريح سابق إلى «بوابة الوسط»، أكد القنصل الليبي لدى بكين، فتحي الحافي، عدم تسجيل أية إصابة بفيروس «كورونا» الجديد بين أفراد الجالية الليبية في الصين، لافتا إلى أن ستة طلاب ليبيين يعيشون في مدينة ووهان التي تعد مركز انتشار الفيروس، جميعهم يتمتعون بصحة جيدة.

وكان المركز الوطني لمكافحة الأمراض أكد الأسبوع الماضي، تواصله مع الملحق الصحي بالسفارة الليبية بجمهورية الصين للاطلاع على الوضع الراهن والاطمئنان على المرضى الليبيين الموفدين للعلاج هناك وكذلك الجالية الليبية المقيمة، ومناقشة الإجراءات الواجب اتخاذها لضمان سلامتهم، مشددًا على عدم تسجيل أية إصابات بالفيروس بين أفراد الجالية.

كلمات مفتاحية