نقابتا هيئة التدريس وموظفي التعليم العالي تهددان باللجوء للقضاء

هددت نقابتا أعضاء هيئة التدريس وموظفي التعليم العالي الجهات المسؤولة في الدولة بوقف التواصل معها واللجوء للقضاء لانتزاع حقوق أعضاء النقابتين في حال عدم الاستجابة للمطالب التي قدموها للمسؤولين.

وقال الناطق الإعلامي لإضراب نقابتي أعضاء هيئة التدريس وموظفي مؤسسات التعليم، حسين العلام لـ«بوابة الوسط» اليوم الأربعاء، إن النقابتين ستستمران في الإضراب إلى حين تنفيذ المطالب التي رفعوها للمسؤولين في المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني.

وأوضح العلام أن أعضاء هيئة التدريس والموظفين «سيرفعون مستوى الإضراب إلى الدرجات القصوى خصوصًا بعد الموقف المماطل من قبل السلطات التنفيذية ممثلة في المجلس الرئاسي رئيسًا وأعضاءً ووزارة التعليم ممثلة في وزيرها، محمد عماري زايد، بالمراهنة على عامل الوقت وأثبتوا بما لا يدع مجالًا للشك أن مصلحة الطالب والأستاذ والموظف والمعيد هي آخر أهتماماتهم».

اقرأ أيضا: نقابة هيئة التدريس بجامعة طرابلس تعلن استمرار الإضراب رغم لقاء الوزير

وذكر العلام أن أعضاء النقابتين أمهلوا الجهات المسؤولة «إلى منتصف الأسبوع المقبل»، منوهًا إلى أنه «في حال عدم الاستجابة سيتم إيقاف التواصل معهم بأي شكل من الأشكال واللجوء للقضاء لانتزاع الحقوق ورفع دعاوى ضد المماطلين رؤساء كانوا أو وزراء أو مديري إدارات بالاسم قبل الصفة».

المزيد من بوابة الوسط