مستشفى العيون بطرابلس يتسلم أحدث جهاز تصوير بصري في ليبيا

شعار وزارة الصحة بحكومة الوفاق، (الإنترنت: أرشيفية)

تسلم مستشفى العيون بطرابلس، أمس الخميس، أحدث جهاز تصوير بصري مقطعي توافقي في ليبيا، إذ يمتلك الجهاز سرعة هي الأكبر مقارنة بنظائره في البلاد، إضافة إلى جهازي ميكروسكوب جراحي.

ويستخدم جهاز التصوير البصري OCT تقنيات حديثة ومتطورة تستخدم مزيجا من موجات الضوء؛ لتحقيق دقة أعلى وتوفر صورا عالية الدقة من الطبقات المختلفة من شبكية العين، حسب بيان وزارة الصحة في حكومة الوفاق، عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

ويعد التصوير البصري المقطعي التوافقي من الفحوصات الرائدة والمهمة في تشخيص حالات اعتلال العصب البصري أو الجلوكوما أو الزرق أو أي نوع من الاعتلالات البصرية الأخرى، ويمكن من خلاله معرفة ما إذا كانت بنية العصب البصري طبيعية أم لا، إذ يسجل المعلومات عن كل حالة وبالتفاصيل، مما يساعد في المتابعة الدقيقة ويضمن نجاح العلاج، ففي حالة الجلوكوما أو الزرق يمكن معرفة مدى ملاءمة العلاج بالنسبة إلى ضغط العين إن كانت الجرعة مناسبة أو يجب زيادتها أو تقليصها.

ويؤدي استخدام أجهزة التصوير البصري إلى إحداث تغيير جذري في مفاهيم وعلاج كثير من أمراض العيون، حيث تتميز الأجهزة المتطورة عن الأجهزة القديمة بالدقة العالية والسرعة الفائقة، وتعطي صورا ثلاثية الأبعاد لأجزاء العين.

المزيد من بوابة الوسط