ترحيل 60 مهاجرا غير شرعي من الكفرة إلى السودان

المهاجرين بمركز إيواء تابع لفع جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في الكفرة. (الإنترنت)

قال مسؤول جهاز الهجرة غير الشرعية في الكفرة جنوب شرق ليبيا، الملازم محمد الفضيل إن الجهاز رحل «60 مهاجرا غير شرعي» أول أمس الإثنين إلى السودان، منوها إلى أنه سيجري ترحيل مجموعة أخرى إلى السودان خلال الأيام المقبلة.

وأوضح الفضيل في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط» اليوم الأربعاء،أن جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في الكفرة استقبل الأيام الماضية «171 مهاجرا غير شرعي من مركز إيواء قثنفودة التابع لفرع الجهاز بمدينة بنغازي بعد التحقق من هوياتهم بالتعاون مع السفارتين السودانية والتشادية استعدادا لترحيلهم إلى بلدانهم على مجموعات».

وأضاف الفضيل أن فرع جهاز مكافة الهجرة غير الشرعية في الكفرة بدأ منذ أول أمس الإثنين في عملية ترحيل وإعادة المهاجرين غير الشرعيين إلى بلادهم، حيث جرى ترحيل 60 مهاجر سوداني وإعادتهم إلى بلدهم بعد التأكيد من تسوية أوضاعهم بالكامل في ليبيا.

وأكد أن فرع جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في بلدية الكفرة «يأخذ بعين الاعتبار المهاجرين الذين لديهم التزامات مالية داخل ليبيا أو المرضى منهم نظرا لصعوبة الطريق الصحراوي ومشقة السفر عليهم»، منوها إلى أنه سيجري «ترحيل المجموعة الثانية خلال يومين إلى تشاد عن طريق سيارات صحراوية تم استأجارها لهذا الغرض».

وطالب الفضيل منظمات المجتمع المدني بضرورة مساعدة فرع جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في الكفرة حيث يقوم العاملون فيه «بمجهوداتهم الشخصية دون أي مساعدات حتى في عمليات استئجار السيارات لترحيل المهاجرين» مؤكدا أنه «لاوجود للمساعدات التي تتحدث عنها تلك المنظمات على وسائل الإعلام».

المزيد من بوابة الوسط