«النواب» يشكل لجنة أزمة لدعم مرزق ويحث الأجهزة المختصة على بذل الجهد للوصول إلى مكان سرقيوة

جلسة مجلس النواب في طبرق، الاثنين، 19 أغسطس 2019. (موقع المجلس على الإنترنت)

قال الناطق باسم مجلس النواب، عبدالله بليحق، إن جلسة المجلس التي عُـقدت اليوم الإثنين بمقره في مدينة طبرق خلصت إلى الاتفاق على إصدار بيان للتنديد بما يحدث في مرزق جنوب غرب البلاد، وتشكيل لجنة أزمة لدعم أهالي المدينة، وحث الأجهزة المختصة على بذل المزيد من الجهد لكشف مصير النائبة المخطوفة سهام سرقيوة.

وأوضح بليحق في تصريح صحفي في ختام «الجلسة الرسمية» التي عُـقدت برئاسة رئيس المجلس المستشار عقيلة صالح أن «مجلس النواب ناقش في جلسة اليوم عددًا من القضايا أهمها البيان الأخير لوزارة الخارجية المصرية حول ليبيا ودعم مجلس النواب وشرعيته، وكذلك الأحداث الأخيرة التي تمر بها مدينة مرزق، بالإضافة إلى الاستماع لنتائج زيارة وفد مجلس النواب اللولايات المتحدة الأميركية وعدد من الملفات».

اقرأ أيضًا: 5 ملفات أمام مجلس النواب اليوم

وأضاف أن الجلسة خلصت «بعد مداولة البنود التي تم طرحها إلى ما يلي:
أولًا: يثمن مجلس النواب البيان الأخير للخارجية المصرية، كما يثمن المجلس دور جمهورية مصر العربية شعبًا ورئيسًا وحكومةً لدعم السلطة الشرعية المتمثلة في مجلس النواب المنتخب من الشعب الليبي، ودعم القوات المسلحة في محاربة الإرهاب، وتكليف لجنة الخارجية للتواصل المستمر مع السلطات المصرية، والعمل على تسهيل إجراءات دخول المواطنين الليبيين وتخفيف الأعباء عليهم.
ثانيًا: إصدار بيان رسمي باسم مجلس النواب تنديدًا بما يجري في مدينة مرزق، وتشكيل لجنة أزمة لدعم أهلنا بمدينة مرزق.
ثالثًا: حث الأجهزة المختصة على بذل المزيد من الجهد للوصول إلى مكان عضوة مجلس النواب السيدة سهام سرقيوة، والوصول للجناة ومطالبة وزارة الداخلية بتقديم تقرير مفصل إلى ما توصلت إليه نتائج التحقيقات حتى الآن.
رابعًا: تكليف اللجان المختصة بدراسة تقرير هيئة الرقابة الإدارية؛ وذلك استعدادًا لاستدعاء الحكومة الموقتة والمؤسسات ذات العلاقة لمناقشة ما جاء في التقرير.
خامسًا: تشكيل لجنة من القانونيين من أعضاء مجلس النواب لإعداد مقترح بشأن النواب المنشقين عن مجلس النواب، الذين يعقدون اجتماعات في مدينة طرابلس.
سادسًا: حث الحكومة الموقتة على تحسين مرتبات المتقاعدين. وبذلك علقت جلسة اليوم الإثنين إلى غدٍ الثلاثاء».