المؤسسة الوطنية للنفط تطالب القيادة العامة بإطلاق رئيس اتحاد عمال قطاع النفط

رئيس الاتحاد العام لعمال قطاع النفط سعد دينار الفاخري. (المؤسسة الوطنية للنفط)

جددت المؤسسة الوطنية للنفط، اليوم الخميس، مطالبتها للقيادة العامة بإطلاق رئيس الاتحاد العام لعمال قطاع النفط سعد دينار الفاخري، المعتقل من منزله في مدينة سلوق منذ 29 أبريل الماضي.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان إن الفاخري اعتقل على يد «مجموعة تابعة للقيادة العامة في الشرق»، معربة عن «رفضها القاطع كافّة أشكال العنف والخطف والاعتقال التعسفي».

ودعت المؤسسة الوطنية للنفط «القيادة العامّة إلى الوفاء بتعهداتها بالإفراج عن سعد وإعادته إلى أهله وذويه سالمًا معافى»، مشددة «على استقلاليتها وحيادها»، ومؤكدة على ضرورة النأي بقطاع النفط عن كل الصراعات السياسية والعسكرية.

اقرأ أيضًا: المؤسسة الوطنية للنفط تطالب بإطلاق رئيس اتحاد عمال النفط

كانت المؤسسة الوطنية للنفط أعلنت يوم 4 مايو الجاري أن «مجموعة من المسلحين» لم تحدد تبعيتهم اعتقلت رئيس اتحاد عمال النفط سعد دينار الفاخري، مؤكدة «أنّها ستلجأ إلى كافّة الوسائل القانونية، على الصعيدين المحلي والدولي، لضمان عودته سالمًا»، داعية «كافّة الأشخاص الذين لديهم معلومات تتعلق بهذا الحادث إلى الاتصال بمكتب النائب العام».

وقال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله: «لطالما كان السيد سعد دينار الفاخري خير مدافع عن مصالح عمال قطاع النفط والغاز الليبي، وذلك بصفته رئيسًا لاتحادهم العام. وتعبّر المؤسسة الوطنية للنفط عن دعمها الكامل لعائلته وزملائه الذين يتطلعون لعودته إليهم سالمًا».