«حماية طرابلس»: قوات المنطقة العسكرية الغربية تسيطر على ورشفانة

قوات تابعة للمنقطة العسكرية الغربية بمنطقة ورشفانة. (صفحة قوة حماية طرابلس على فيسبوك)

أكدت «قوة حماية طرابلس»، اليوم السبت، أن «قوات المنطقة العسكرية الغربية بإمرة اللواء أسامة الجويلي» تمكنت من «بسط سيطرتها على كافة مناطق ورشفانة ودحر القوات التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية «إلى حدود غريان، بعد أسر عشرات منهم وتكبيدهم خسائر فادحة وغنم عدد من آلياتها»، وفق ما نشرته عبر صفحتها على «فيسبوك».

كما أكد مصدر من «قوة حماية طرابلس» لـ«بوابة الوسط»، استمرار وصول التعزيزات العسكرية لقواتهم، مشيرًا إلى «وصول 125 آلية تابعة للمنطقة العسكرية الوسطى تباعًا إلى محور الزطارنة وجنوب العاصمة للدفاع عنها».

وقال المصدر إن «هناك أيضًا قوة كبيرة من مدينة الزنتان ستصل إلى العاصمة بقيادة اللواء أسامة الجويلي للالتحاق بالقوات المتواجدة في العاصمة لمحاصرة» القوات التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية «وقطع الإمدادات عنها».

وأشار المصدر إلى أن «هناك معارك ضارية تدور الآن في محيط مطار طرابلس والقصر»، ولفت إلى أن القوات التابعة للقيادة العامة «متواجدة الآن في منطقة بئر العالم» وأن «هناك اشتباكات دائرة في المنطقة» أسفرت عن «أسر أربعة أفراد» من قوات القيادة العامة «ونقل 8 جرحى للمستشفيات للعلاج».

وذكر المصدر أنه «جارٍ تمشيط منطقة ورشفانة بالكامل من قبل قوات المنطقة العسكرية الغربية وجهاز الأمن العام والتمركزات الأمنية»، فيما أكدت «قوة حماية طرابلس» عبر صفحتها على «فيسبوك»: «أسر ما يفوق الـ200 أسير» من القوات التابعة للقيادة العامة.

ولم يتسنَ لـ«بوابة الوسط» التأكد، من مصادر مستقلة، بشأن تطورات الوضع الميداني في محيط طرابلس، الذي يشهد اشتباكات عنيفة منذ يومين.