محمد سيالة: حكومة الوفاق تتابع حادث خطف التونسيين وتحرص على تأمين سلامتهم

أكد وزير الخارجية المفوض محمد سيالة، خلال لقائه وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، أن حكومة الوفاق الوطني «تتابع حادث خطف التونسيين وتحرص على تأمين سلامتهم».

وقالت الخارجية التونسية على صفحتها الرسمية بـ«فيسبوك»، السبت، «إن وزير الخارجية الليبي استعرض الجهود التي تبذلها السلطات الليبية لإنهاء عملية احتجازهم».

ودعا وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي، السبت، إلى ضرورة التسريع بالإفراج عن المواطنين التونسيين الذين تعرضوا للخطف صباح الخميس 14 فبراير الجاري على مشارف مدينة الزاوية (45 كلم غرب طرابلس)، من قبل عناصر ليبية مسلحة.

وزارة الخارجية التونسية تؤكد خطف 14 عاملاً تونسيًّا في ليبيا

كما تطرق الوزيران، اللذان التقيا على هامش مؤتمر مونيخ للأمن، إلى آخر تطورات المسار السياسي في ليبيا، بالإضافة إلى الاستحقاقات الثنائية المقبلة، ومنها بالخصوص اجتماع اللجنة العليا المشتركة التونسية - الليبية المزمع عقده خلال الفترة المقبلة في تونس.

المزيد من بوابة الوسط