لجنة المتابعة تدعو المتضررين بمصراتة وتاورغاء إلى الإسهام في تنفيذ الاتفاق

الاجتماع الطارئ للجنة متابعة تنفيذ اتفاق مصراتة وتاروغاء. (إدارة التواصل والإعلام)

دعت لجنة متابعة تنفيذ اتفاق المصالحة الموقع بين تاورغاء ومصراتة «المتضررين من الطرفين إلى الإسهام مع اللجنة في تنفيذ الاتفاق والدفع باتجاه تسوية وحلحلة كافة الصعوبات التي تواجه اللجنة مستقبلا» وفق ما نشرته إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء عبر صفحتها على «فيسبوك».

جاء ذلك خلال اجتماع طارئ عقدته اللجنة المشكلة بموجب قرار المجلس الرئاسي رقم (1423) لسنة 2017 اليوم الأربعاء، بديوان رئاسة الوزراء في طرابلس لاستعراض تطورات الأوضاع في تاورغاء ونتائج زيارة المجلس الاجتماعي تاورغاء للمفوض بوازرة الدولة لشؤون النازحين والمهجرين يوسف جلاله أمس الثلاثاء.

وقالت إدارة التواصل والإعلام إن الاجتماع ناقش «الإجراءات المتخذة في تهيئة تفعيل الخدمات القطاعية بتاورغاء وتأخر تنفيذ الأعمال الميدانية ودعم المجلس المحلي تاورغاء للقيام بمسؤولياته، بالإضافة إلى بند جبر الضرر واستكمال صرف قيمة التعويضات أو جدولتها على دفعات».

وأوضحت إدارة التواصل والإعلام أن اللجنة استعرضت خلال اجتماعها الطارئ «البيان الصادر عن المتضررين، ومطالبهم بصرف مستحقاتهم في أقرب وقت، تمهيدا لتسوية نهائية لبنود الاتفاق بما فيها الملف الصحي وبند البحث عن المفقودين الذي يقف عائقا أمام تنفيذ اعمال إزالة المخلفات والتهيئة بتاورغاء».

وأكدت إدارة التواصل والإعلام أن المشاركين اتفقوا «خلال الاجتماع، على وضع المجلس الرئاسي في الصورة وعرض التطورات الأخيرة، للخروج بحلول مستدامة حسب الاتفاق. كما عبرت اللجنة، عن التزامها بتنفيذ بنود الاتفاق، وفق الموارد المتاحة».

المزيد من بوابة الوسط