الحبري يسحب قرار الصديق الكبير بشأن إقالة مجلس إدارة المصرف الليبي الخارجي

أصدر محافظ مصرف ليبيا المركزي بالبيضاء علي الحبري، قراراً بسحب القرار الذي أصدره محافظ مصرف ليبيا المركزي بطرابلس الصديق الكبير بشأن إقالة مجلس إدارة المصرف الليبي الخارجي وإحالتهم للتحقيق.

وطالب القرار الذي أصدره علي الحبري الثلاثاء الماضي واطلعت عليه «بوابة الوسط» مجلس إدارة المصرف الليبي الخارجي ومديره العام «الاستمرار في أعمالهم باعتبار أن قرار الصديق الكبير كأن لم يكن».

وأكد مجلس إدارة مصرف ليبيا في البيضاء، في بيان أصدره الاثنين الماضي «رفضه القاطع» لقرار الكبير «ومخرجاته»، متعهدًا باتخاذ «كل الإجراءات القانونية من خلال القضاء المستعجل لوقف» ما وصفته بـ«الممارسات التعسفية غير المسؤولة».

وحمّل مجلس إدارة المصرف المركزي في البيضاء «كافة الأشخاص المذكورين في القرار المسؤولية القانونية والأخلاقية للقبول بتنفيذه» و«أي مشاكل أو خسائر تنتج عن قبولهم بهذا القرار»، مهددًا بـ«ملاحقتهم قانونيًا باعتبار أن من أصدر القرار غير ذي صفة قانونية».

وأشار مجلس إدارة المصرف المركزي في البيضاء إلى أن «الصديق الكبير مقال من الوظيفة ولا صفة له تخوله إصدار» قرار إقالة إدارة المصرف الليبي الخارجي أوغيره من المصارف العاملة في ليبيا.

وأوضح البيان أن المصرف الليبي الخارجي «هو المصرف الذي يتولى فتح اعتمادات تصدير وتوريد الوقود (المؤسسة الوطنية للنفط)» منبهاً إلى «أن مثل هذا القرار سيجعل من هذه التوريدات في حالة إرباك بسبب ما يترتب على هذا القرار من ضرر معنوي على سمعة المصرف لدى المراسلين مما قد يترتب عليه ضرر بإمدادات الوقود للاستهلاك المحلي».