إعدام كمية من مخدر الحشيش بعد ضبطها بميناء طبرق

أشرفت قوات من الشرطة والجيش في طبرق، اليوم الأربعاء، على إعدام كمية من مخدر الحشيش تقدر بنحو 988 كغم، كان قد تم ضبطها بحاويتين خلال الأيام القليلة الماضية في ميناء طبرق البحري قادمة من المغرب.

وقال مدير أمن طبرق، العقيد ميلود جواد لـ«بوابة الوسط»، إن الحاويتين قادمتان من المملكة المغربية عبر خط بحري متواصل من المغرب مرورًا بإسبانيا والإسكندرية وصولاً إلى ميناء طبرق البحري، مؤكدًا أن كل منهما ذات سعة 20 قدمًا.

وأوضح جواد أن جهاز مكافحة المخدرات بمصلحة الجمارك اشتبه في الحاويتين، وتبين بعد فتحهما وتفتيشهما بحضور سرية من الشرطة العسكرية بطبرق، أنهما مليئتان بالأحجار والصخور وتم وضع كميات مخدر الحشيش بالأسفل.

وذكر جواد أن إحدى الحاويتين كانت تحمل كمية تقدر بنحو 2478 قرص من مخدر الحشيش تزن نحو 619.5 كغم، بينما كانت الكمية التي عثر عليها بالحاوية الثانية تقدَّر بنحو 1474 قرص من مخدر الحشيش وتزن نحو 368.5 كغم، مشيرًا إلى أن عملية إعدام هذه المخدرات جرت «بحضور كل الجهات الأمنية والعسكرية».

وحضر عملية الإعدام آمر منطقة طبرق العسكرية لواء عمر المسماري، وآمر الشرطة العسكرية طبرق العميد جمعة الزروق، وآمر قاعدة طبرق البحرية العميد الناجي بوعلوية، ومدير أمن طبرق العقيد ميلود جواد سليمان وعدد من الضباط وضباط صف مصلحة الجمارك ومكافحة المخدرات بحضور النيابة العامة والعسكرية ومندوب عن المدعي العام.