«ديلي ميل»: مكتب «إف بي آي» حذر بريطانيا من العبيدي

قالت جريدة «ديلي ميل» البريطانية إن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي حذر بريطانيا من خطورة الليبي سلمان العبيدي وأنه كان يخطط لتنفيذ هجوم إرهابي داخل بريطانيا.

ونقلت الجريدة، أمس الأحد، عن مصادر أمنية إن «مكتب التحقيقات الفيدرالي أخبر جهاز المخابرات الداخلي في بريطانيا (إم آي 5) أن سلمان العبيدي عضو في خلية تابعة لتنظيم (داعش) وأنه يخطط لاستهداف شخصية سياسية في بريطانيا».

وأضافت المصادر: «في يناير من العام الجاري، أخبرت أجهزة الأمن الأميركية نظيرتها في بريطانيا أن العبيدي ينتمي لمجموعة إرهابية تتخذ من مدينة مانشستر مقرًّا لها، تخطط لاستهداف شخصية سياسية».

وتابع: «توصلنا إلى تلك المعلومات من خلال اعتراض لاتصالات أجراها العبيدي، ومن خلال معلومات حصلنا عليها من ليبيا، حيث يعتقد أن عائلته لها صلات بمجموعات إرهابية».

وأوضحت المصادر أيضًا أن المخابرات البريطانية «إم آي 5» شرعت في مراقبة العبيدي وآخرين، بناء على المعلومات الأميركية، لكن لم تتوصل وقتها إلى الهدف الذي يسعى العبيدي لاغتياله.

ووضعت أجهزة الأمن الأميركية سلمان العبيدي على قائمة المراقبة الخاصة بالأفراد المشتبه في انتمائهم لمجموعات إرهابية العام 2016.