إعادة توطين 1163 سلحفاة برية شرق البلاد

أعادت الهيئة العامة للبيئة في «الحكومة الموقتة» توطين نحو 1163 سلحفاة شرق البلاد، عقب ضبطها منتصف الشهر الماضي في مدينة بنغازي قبل تهريبها إلى مصر.

وقال مدير إدارة المحافظة على الطبيعة بالهيئة، حسين عيسى عبد الجليل لـ«بوابة الوسط»، إن عملية إعادة التوطين جاءت بعد أخذ تصريح من النيابة العامة في بنغازي باستلام السلاحف البرية المضبوطة من قبل جهاز الهجرة غير الشرعية ومركز شرطة سيدي خليفة في إحدى مزارع المدينة، التي كانت مجهزة للتهريب خارج البلاد.

وأضاف أن فريق عمل مشكلاً من قبل الهيئة وفرعي مدينة بنغازي ومنطقة الجبل الأخضر تسلم السلاحف البرية، وقام بتوزيعها في المنطقة الممتدة بين سهل بنغازي ومنطقة وادي الكوف حسب التصنيفات المعروفة لأنواع السلاحف.

ودعا عبد الجليل في ختام تصريحه المواطنين إلى التعاون مع الأجهزة الضبطية والتبليغ عن أي أشخاص يقومون بالمتاجرة أو تهريب السلاحف البرية، لافتًا إلى أن البيئة الطبيعة في ليبيا تتعرض لحالة من «تدهور وانقراض للأنواع الحيوانية والنباتية وما ينتج عنه من تداعيات بيئية خطيرة بالمستقبل».

المزيد من بوابة الوسط