اختتام فاعليات مسابقة الإعلامي الصغير في سبها

اختتمت اليوم الأحد بمسرح سبها الشعبي فاعليات مسابقة الإعلامي الصغير التي أشرف عليها مكتب مراقبة التربية والتعليم ومكتب الثقافة والمجتمع المدني بمدينة سبها، والتي أقيمت تحت شعار «المبدع الصغير حلم كبير»، واستمرت ليومين متتاليين.

وقالت مدير المكتب الإعلامي بمكتب التربية والتعليم بسبها، جود إبراهيم الديب، لـ«بوابة الوسط» إن الهدف من المسابقة «هو تنمية مواهب الطلبة الذين لهم ميول للإعلام الصحافة والإذاعة والاهتمام بهم مبكرًا لتحقيق طموحهم»، متمنية أن يكون هناك فرصة أكبر للاهتمام بهم من قبل الجهات المعنية.

وأضافت كلثوم محمد أحد أعضاء لجنة التقييم لـ«بوابة الوسط» أن المسابقة اقتصرت على الجانب الصحفي والإذاعي والجانب الثقافي بمشاركة 10 مدارس من التعليم العام و5 مدارس من التعليم الخاص»، مؤكدة أن المسابقة «كانت ناجحة بسبب إبداع غير عادي من الطلبة المشاركين ورغبتهم في إبراز مواهبهم الإعلامية». مشيرة إلى أن «هناك بعض المتسابقين لهم طموح إعلامي لابد من الاهتمام بهم وصقلهم سواء في الجانب الصحفي أو الإبداعي».

وتحصل على الترتيب الأول فى المسابقة في جانب الصحافة الطالب محمد الصادق الأمين من مدرسة الواحة، وفي الجانب الإذاعي كان الترتيب الأول من نصيب الطالبة إبرار خليفة من مدرسة خديجة الكبرى.

وفي نهاية الحفل جرى توزيع كؤوس التراتيب الأولى وشهادات مشاركة وتكريم اللجنة التحضيرية والتقييمية والجهات الداعمة، كما قام مدير مكتب التربية والتعليم بسبها، النعاس الحافر، بتقديم درع إلى مراسل «الوسط» بهذه المناسبة.

حضر حفل الاختتام أعضاء المجلس البلدي سبها الدكتور أحمد الحضيري وصالح بدر وإبراهيم محرز وغدفي أبوسعدة، ومدير مكتب التربية والتعليم النعاس الحافر ومدير مكتب الثقافة والمجتمع المدني إبراهيم بشر، إضافة إلى عدد من مديري المدارس وأولياء أمور الطلبة المشاركين في مسابقة الإعلامي الصغير.

يشار إلى أن هذه الدورة من مسابقة الإعلامي الصغير هي الثانية بعد الدورة الأولى التي انطلقت العام الماضي 2016.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط