وفاة جندي متأثرًا بجراحه جراء تفجيرات بوعطني

توفي الجندي حسن خليفة السنوسي الرمحي متأثرًا بجراحه، جراء انفجار سيارة مفخخة أمام معسكر القوات الخاصة «الصاعقة» الرئيس بمنطقة بوعطني في مدينة بنغازي.

وقال الناطق باسم القوات الخاصة العقيد ميلود الزوي لـ«بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، أن «شهيد الواجب» توفي في جمهورية مصر العربية عندما نقل لها لاستكمال العلاج، بعد تلقيه الخدمات الصحية والرعاية اللازمة في ليبيا.

وأضاف أن الرمحي أصيب في معارك بنينا ضد تنظيم «داعش» و«مجلس شورى ثوار بنغازي» وعاد إلى محاور القتال بعد أن تعافى، مؤكدًا أنه رياضي بارز في رفع الأثقال بالقوات الخاصة، وتحصل على تراتيب متقدمة في مسابقات على مستوى ليبيا والأندية الرياضية بصالة الصاعقة.

يذكر أن سيارتين مفخختين انفجرتا قبالة البوابة الرئيسة لمعسكر القوات الخاصة بمنطقة بوعطني في مدينة بنغازي مساء الأربعاء 7 ديسمبر، نتج عنه سقوط جرحى في صفوف الجنود التابعين للصاعقة ومدنيين وأعضاء من جهاز الحرس البلدي.