الثلثي يوضح سبب اعتماد السفراء الجدد بالسرايا الحمراء في طرابلس

قال الناطق باسم المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، أشرف الثلثي، إن اعتماد حكومة الوفاق الوطني خلال الأيام الماضية أوراق السفراء الجدد لكل من كندا والنمسا وتركيا واليمن في مبنى السرايا الحمراء جاء «حسب البروتوكولات والمراسم الدبلوماسية»، واصفًا إياه بـ«الاحتفال الرائع الذي أبرز مدى عراقة وزارة الخارجية الليبية».

واعتبر الثلثي لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأحد، أن الإجراء السابق «سيسهل إجراءات المواطنين بتلك السفارات»، لافتًا إلى أن المبعوث الخاص للرئيس التركي إلى ليبيا إمرالله إشلار أكد عزم بلاده افتتاح سفارتها في طرابلس «بعد الانتهاء من صيانتها خلال الفترة القليلة المقبلة»، كما أكد وجود «مساعي كبيرة لإلغاء فرض التأشيرة على المواطنين الليبيين»، بحسب الثلثي.

اقرأ أيضًا: السراج يحضر مراسم اعتماد سفراء بعض الدول بالعاصمة طرابلس

وأشار الناطق باسم المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني إلى وجود مساعي كبيرة واتصالات جيدة من قبل وزارة الخارجية والتعاون الدولي الليبية لإعادة افتتاح السفارة الإيطالية في العاصمة طرابلس.

والخميس الماضي، اعتمد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، عددًا من السفراء الجدد في ليبيا، بحضور المفوض بوزارة الخارجية والتعاون الدولي في حكومة الوفاق الوطني محمد الطاهر سيالة.

وجرت مراسم اعتماد سفراء كل من كندا ديفيد سبرول، واليمن الدكتور حسن أحمد الحرد وتركيا أحمد إيدان دوغان والنمسا رونالد شتورم، بمبنى السرايا الحمراء بالعاصمة طرابلس وسط إجراءات أمنية مشددة، وهي المرة الأولى التي يقدم فيها السفراء أوراق اعتمادهم بالسرايا الحمراء منذ العهد العثماني.

المزيد من بوابة الوسط