وفاة بوكوفسكي الذي كشف استغلال الاتحاد السوفياتي الطب النفسي لإسكات معارضيه

فلاديمير بوكوفسكي في كامبريدج، 12 ديسمبر 2016 (فرانس برس)

توفي الكاتب المنشق الذي ساهم في الكشف عن إساءة استخدام الاتحاد السوفياتي الطب النفسي لإسكات المعارضين، فلاديمير بوكوفسكي، في بريطانيا عن عمر ناهز 76 عاما.

وعانى بوكوفسكي من تدهور صحته في السنوات القليلة الماضية، وتوفي إثر أزمة قلبية في مستشفى في كامبريدج بإنجلترا ليل الأحد، وفق ما أعلن مركز بوكوفسكي، المنظمة التطوعية المرتبطة به ومقرها الولايات المتحدة ونقلته «فرانس برس».

وأمضى بوكوفسكي 12 عاما في سجون سوفياتية ومعسكرات العمل القسري ومستشفيات للأمراض النفسية، وكان أول من وثق استخدام الاتحاد السوفياتي السابق مثل تلك الأماكن لمعاقبة سجناء سياسيين.

والعام 1976 جرى ترحيل بوكوفسكي من الاتحاد السوفياتي مقابل الإفراج في زوريخ عن لويس كورفالان، الأمين العام للحزب الشيوعي التشيلي المسجون. وأقام في بريطانيا.

المزيد من بوابة الوسط