الخفافيش تقتل 10 هنود بـ «نيباه»

مرضى يخضعون للفحص من قبل طاقم طبي ارتدى أفراده بزات واقية، إقليم كوزيكوده جنوب الهند، 21 مايو 2018 (أ ف ب)

أظهرت حصيلة صدرت الثلاثاء عن السلطات الهندية، وفاة 10 أشخاص في الأسبوعين الأخيرين، جنوب البلاد، جراء فيروس «نيباه»، فيما وُضع نحو 100 في الحجر الصحي.

وقال مسؤول في إقليم كوزيكوده في أقصى جنوب الهند: «أرسلنا 18 عينة مأخوذة من مرضى لإجراء تجارب»، حسب «فرانس برس».

وأتت هذه الوفيات خلال مايو، من دون أن تسجل أي وفاة في الأيام الأخيرة، بينما وُضعت السلطات الصحية المحلية في حالة تأهب.

وفيروس «نيباه» معروف في جنوب آسيا وجنوب شرقها، وتنقل عدواه خفافيش الثمار، وهو قاتل بنسبة 70 %. ويصاب الشخص بالعدوى باستهلاكه أطعمة أصابتها الخفافيش الحاملة للفيروس، ولا سيما الفاكهة أو من خلال حيوانات أخرى انتقلت العدوى إليها من هذه الوطاويط.

وسُجِّلت في السابق حالات انتقال العدوى بين البشر، على ما تفيد منظمة الصحة العالمية. وتمنع السلطات الهندية تاليًا أفراد العائلة من لمس المتوفين وتلجأ إلى حرق جثثهم في أقرب فرصة ممكنة.

وأُصيب كل الضحايا في إقليم كوزيكوده الذي ينتشر الفيروس للمرة الأولى فيه.

ونصبت السلطات الصحية معسكرات صحية ومركز أزمة لمواجهة الوضع. ودعت السكان إلى بعض الحيطة من دون الاسترسال في الذعر.

ويمكن لهذا الفيروس أن يسبب التهابًا قاتلاً في الدماغ والغيبوبة. ولا يتوافر حتى الآن أي لقاح له.