أسعار النفط ترتفع رغم صعود الدولار

ارتفعت أسعار النفط الخام في العقود الآجلة، اليوم الاثنين، بفعل قوة الطلب العالمي رغم صعود الدولار، غير أن أحجام التداول ظلت ضعيفة نتيجة إغلاق الأسواق في الولايات المتحدة ومعظم أنحاء أوروبا بسبب عطلة عامة.

ووفقًا لـ«رويترز»، ارتفع سعر خام برنت في عقود شهر أقرب استحقاق 53 سنتًا إلى 65.90 دولار للبرميل بعدما لامس أدنى مستوى في الجلسة 64.72 دولار للبرميل.

وارتفع سعر الخام الأميركي ثمانية سنتات إلى 59.80 دولار للبرميل.

ولقي السوق دعمًا من بيانات قوية للطلب من آسيا والولايات المتحدة.

وقالت شركة «إنرجي أسبكتس» في مذكرة بحثية: «مازال الطلب العالمي على النفط في اتجاه صعودي بشكل مفاجئ مع عدم إظهار بيانات أبريل علامة على التباطؤ رغم الارتفاع في الأسعار».

وقالت وزارة المالية اليابانية، اليوم، إن واردات اليابان من النفط ارتفعت 9.1 % إلى 3.62 ملايين برميل يوميًا في أبريل بالمقارنة مع العام السابق.

وفي الصين وصلت واردات النفط إلى رقم قياسي بلغ 7.4 ملايين برميل يوميًا في أبريل رغم تباطؤ الاقتصاد بعد أن عززتها إلى حد كبير مبيعات قوية للسيارات.

وفي الولايات المتحدة تبدأ رسميًا ذروة موسم الرحلات الصيفية اليوم الذي يوافق عطلة رسمية، وقالت جمعية السيارات الأميركية إن من المتوقع أن يصل السفر على الطرق إلى أعلى مستوى له منذ عشر سنوات خلال العطلة.

وتمسك الدولار بمكاسبه قرب أعلى مستوى له في شهرين مقابل اليورو والين وأعلى مستوى له في شهر أمام سلة من العملات الرئيسية.

وارتفاع الدولار يجعل النفط الخام المقوم بالعملة الأميركية أقل جاذبية بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

وقال بنك باركليز: «مازالت العوامل الأساسية بشكل عام تشير إلى وجود وفرة في المعروض بالسوق وستظل هذه الحقيقة تكبح الأسعار».