السيسي: تنمية سيناء زراعيًا من مياه السيول والأمطار

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم السبت، على أهمية ضمان استدامة عملية تخزين مياه السيول والأمطار في مواسمها السنوية والاستفادة منها في التنمية الزراعية في سيناء، وذلك في إطار توجه الدولة لإنشاء مجتمعات عمرانية متكاملة في سيناء.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده السيسي اليوم مع رئيس الوزراء إبراهيم محلب ووزراء الإسكان والري والاستثمار والزراعة، ومستشار وزير الدفاع للمشروعات، وعدد من أعضاء المجلسين المتخصصين لتنمية المجتمع، والتنمية الاقتصادية التابعين لرئاسة الجمهورية.

ووجه السيسي، بحسب بيان للرئاسة نقلته «أصوات مصرية»، بالانتهاء من كافة الأعمال الخاصة بمكافحة السيول قبل نهاية العام الجاري، لا سيما في المحافظات المصرية الأكثر تضررًا جراء السيول مثل سيناء ومنطقة البحر الأحمر ومحافظات الصعيد.

وقال وزير الري حسام مغازي، خلال الاجتماع، إن الوزارة رصدت 280 مليون جنيه لمكافحة أخطار السيول خلال العامين 2015-2016، وذلك للحيلولة دون تكرار الخسائر التي نجمت عن السيول خلال الفترة 2013/2014 والتي بلغت 800 مليون جنيه.

من ناحية أخرى، استعرض وزير الإسكان مصطفى مدبولي، بحسب البيان، سبل تنفيذ مشروع استصلاح المليون فدان في عدد من مناطق الجمهورية كمرحلة أولى، لتوسيع الحيز العمراني وإيجاد آفاق جديدة للتنمية المستدامة.

المزيد من بوابة الوسط