النفط يستقر حول 63 دولارًا بفعل اليمن

استقرت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام، اليوم الثلاثاء، حول 63 دولارًا للبرميل، بدعم من مخاوف أن تتسبب حرب اليمن في زعزعة الشرق الأوسط؛ ومن ثم في إمدادات النفط.

والممرات البحرية حول اليمن من أهم الممرات الملاحية لتجارة النفط الدولية؛ إذ إنها تؤدي إلى البحر الأحمر وقناة السويس والخليج.

وقالت البحرية الأميركية، أمس الإثنين، إنها أرسلت حاملة طائرات وطراد صواريخ موجهة إلى المياه القريبة من اليمن.

ووفقًا لـ«رويترز»، وجدت الأسعار دعمًا أيضًا في تكهنات بانخفاض الإنتاج الأميركي بعد وصول عدد منصات الحفر النفطية في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوياتها منذ العام 2010.

وتراجع سعر مزيج برنت في العقود الآجلة لتسليم يونيو 50 سنتًا إلى 62.95 دولار للبرميل بعد استقراره عند التسوية أمس الإثنين.

وارتفع سعر الخام الأميركي في عقود مايو، التي يحين أجلها في وقت لاحق اليوم، 20 سنتًا إلى 56.58 دولار للبرميل بعد ارتفاعه 64 سنتًا عند التسوية اليوم السابق.

وقال وزير البترول السعودي، علي النعيمي، في سول، إنه من المتوقع أن يقترب إنتاج المملكة أكبر مصدر للخام في العالم من مستويات قياسية مرتفعة قرب عشرة ملايين برميل يوميًا في أبريل.

المزيد من بوابة الوسط