تراجع عائدات الجزائر من تصدير النفط 31 % في 3 أشهر

تراجعت عائدات الجزائر من تصدير النفط والغاز بنسبة 31 % في الربع الأول من العام 2015 بسبب انهيار أسعار النفط مما أسفر عن عجز في الميزان التجاري، بحسب تقرير للجمارك نشر اليوم الإثنين.

وبحسب التقرير فإن العجز في الميزان التجاري بلغ 1,73 مليار دولار من يناير إلى 31 مارس 2015 مقابل تسجيل فائض بقيمة 1,83 مليار دولار خلال الفترة ذاتها من العام 2014، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وبلغت صادرات النفط والغاز، 10,62 مليارات دولار منذ بداية السنة مقابل 15,56 مليار دولار في نفس الفترة من العام الماضي، بحسب مركز الإحصاء التابع للجمارك الجزائرية.

وانهارت أسعار البترول التي تمثل 94 % من عائدات الجزائر، خلال سنة واحدة من 100 إلى 56 دولارًا للبرميل.

وتبقى الصين المصدر الأول للجزائر تتبعها فرنسا. أما أهم زبائن الجزائر فهم إيطاليا وإسبانيا المرتبطان بخط أنابيب لتصدير الغاز ثم فرنسا وبريطانيا.

وأدى ارتفاع الواردات وتراجع الصادرات في 2014 إلى تقليص الفائض في الميزان التجاري إلى 0,59 مليار دولار مقابل 9,73 مليارات دولار في 2013، أي أدنى مستوى منذ 1998، بحسب تصريح سابق لمحافظ البنك المركزي محمد لكصاسي.

المزيد من بوابة الوسط