مصر: سحب الأعمال من الشركات غير الملتزمة بالمشروع القومي للطرق

كلّف رئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب، اليوم السبت، وزير النقل هاني ضاحي بإعداد تقرير أسبوعي حول الموقف التنفيذي للمشروع القومي للطرق، كما طالب الشركات المنفِّذة بالالتزام، مشددًا على أنه سيتم سحب الأعمال من الشركات المقصّرة.

وقال محلب، خلال اجتماع لمتابعة الموقف التنفيذي للمشروع، إنَّ «أي شركة تتأخّر في معدلات التنفيذ سيتم إسناد الأعمال معها لشركة أخرى، وإذا لم تلتزم نسحب منها الأعمال».

وأضاف محلب، بحسب بيان لمجلس الوزراء، نقله موقع «أصوات مصرية» أنَّ «الحكومة مستعدة لحل أي مشكلة تواجه الشركات المنفِّذة للمشروع القومي للطرق، سواء في الالتزام بدفع المستحقات المالية، أو توفير السولار والبيتومين، وهذه هي مسؤولية وزارة النقل».

وطالب رئيس الوزراء الشركات بالالتزام ببذل أقصى الجهود للانتهاء من المشروعات في التوقيتات الزمنية المحددة ووفقًا لمعايير الجودة العالمية، كما كلَّف وزير النقل بأنْ يكون هناك متابعة يومية للمشروع وعرض تقرير أسبوعي عليه.

وأُطلق المشروع القومي للطرق في أغسطس الماضي، ضمن برنامج الرئيس عبدالفتاح السيسي الانتخابي، ويستهدف المشروع إنشاء طرق جديدة بأطوال 3300 كم، منها 1300 كم تنفذها الهيئة العامة للطرق والكباري، و1200 كم تحت إشراف القوات المسلّحة، و800 كم تحت إشراف وزارة الإسكان.

المزيد من بوابة الوسط