وفاة الرئيس السابق للبنك الدولي جيمس ولفنسون عن 86 عاما

الرئيس السابق للبنك الدولي جيمس ولفنسون، في عشاء للجنة الوطنية للسياسة الخارجية الأميركية في نيويورك، 19 أكتوبر 2016. (أ ف ب)

توفي المصرفي الاستثماري جيمس ولفنسون، الذي أسهم في تعزيز الوضع المالي لمؤسسات ثقافية أميركية كبرى، وشغل منصب رئيس البنك الدولي، الأربعاء عن 86 عاما.

ونعى رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس، ولفنسون، مشيدا «بتركيزه على الحد من الفقر وبجهوده لمكافحة الفساد وإعطاء صوت للفقراء وزيادة تأثير الاستثمارات التنموية»، وقال إن ولفنسون «غيّر مجموعة البنك الدولي وعزز اللامركزية، ودفع البنك قدما في المجال التقني وجعل المنظمة أكثر انفتاحا وشفافية»، حسب وكالة «فرانس برس».

من جهتها، أشادت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجييفا بـ«التزام ولفنسون طوال حياته (...) مكافحة الفقر بشغف ومهنية». وقالت إن ولفنسون «كان ممولا لامعا ومحسنا كريما، وقبل كل شيء كان إنسانيا عظيما يضع دائما الناس في المقام الأول».

وعمل ولفنسون رئيسا لمجلس إدارة قاعة «كارنيغي» ومركز «جون كينيدي» للفنون المسرحية. وقد وصفه معهد الدراسات المتقدمة بأنه «بطل عالمي لحقوق الإنسان والعدالة الاقتصادية والمنح الدراسية والفنون».

وولفنسون مولود في أستراليا وكان من قدامى المحاربين في سلاح الجو الملكي الأسترالي وعضوا في فريق المبارزة الأولمبي الأسترالي في 1956. وقد عمل محاميا في شركة أسترالية للمحاماة وحصل على ماجستير إدارة الأعمال من جامعة «هارفرد» في 1959.

وتوفي ولفنسون الذي حصل على الجنسية الأميركية في 1980 في منزله في مانهاتن.

المزيد من بوابة الوسط