كندا تبرم عقد شراء 56 مليون جرعة إضافية من لقاح «فايزر» المضاد لـ«كورونا»

كندا تبرم عقود شراء مع عدد من الشركات للقاح كورونا. (الإنترنت)

أعلنت كندا، البالغ عدد سكانها 38 مليون نسمة الثلاثاء، أنها أبرمت مع «فايزر» عقد خيار شراء 56 مليون جرعة إضافية من اللقاح الذي طورته المجموعة الدوائية الأميركية ضد مرض «كوفيد-19».

وقال ناطق باسم إدارة الخدمات العامة والتموين إن هذه الكمية من اللقاحات تضاف إلى 20 مليون جرعة أخرى سبق أن طلبت الحكومة الكندية من المجموعة الأميركية أن تحجزها لها، وفق «فرانس برس».

وكان رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو قال تعليقًا على إعلان «فايزر»، الإثنين، إن لقاحها التجريبي المضاد لكورونا «أثبت فعالية بنسبة 90%» في الوقاية من مرض كوفيد-19، إن هذا النبأ «مشجع للغاية» ويتيح رؤية «الضوء في نهاية النفق».

اتفاقات مماثلة
كما وقعت كندا اتفاقات مماثلة مع ثلاث شركات أميركية أخرى هي «نوفافاكس» و«جونسون آند جونسون» و«موديرنا»، وكذلك مع شركات «سانوفي الفرنسية» و«جي أس كي» البريطانية، و«أسترازينيكا» السويدية-البريطانية.

من جهته، أعلن الاتحاد الأوروبي، الثلاثاء، أنه يستعد لإبرام اتفاق مع «فايزر» لشراء 300 مليون جرعة من لقاحها، أي ثلاثة أضعاف الكمية التي حجزتها لنفسها الولايات المتحدة.

وقال ترودو إن «كندا هي إحدى الدول التي تمكنت من إبرام أكبر عدد من الاتفاقات، والتي لديها المجموعة الأكثر تنوعًا من اللقاحات المحتملة». لكن رئيس الوزراء ناشد مع ذلك مواطنيه الالتزام بالتدابير المتبعة لمكافحة تفشي الوباء. وبلغت الحصيلة التراكمية لفيروس «كورونا المستجد» في كندا الثلاثاء أكثر من 270 ألف إصابة، من بينها أكثر من 10600 حالة وفاة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط