مستشار البيت الأبيض: مناقشة خطة الإنعاش الاقتصادي ما زالت مستمرة

لاري كودلو كبير المستشارين الاقتصاديين. (الإنترنت)

أكد مستشار اقتصادي بالبيت الأبيض، الإثنين، أن المفاوضات بين الإدارة والديمقراطيين حول خطة جديدة لدعم الاقتصاد الأميركي تباطأت لكنها ما زالت مستمرة.

وقال لاري كودلو كبير المستشارين الاقتصاديين للرئيس دونالد ترامب لقناة الأخبار المالية «سي إن بي سي»: «لا أريد أن أصرح بأي توقعات حول هذا الموضوع»، بحسب «فرانس برس».

وردا على سؤال عن هذه الإجراءات المعدة لدعم الأميركيين، والتي يبدو أن المفاوضات بشأنها معطلة قبل ثمانية أيام من الانتخابات الرئاسية في 3 نوفمبر، أضاف أنه إذا كانت المحادثات قد «تباطأت بشكل واضح»، فإنها «لم تنته». وأضاف مستشار البيت الأبيض الذي طالب الديمقراطيين بتقديم «مزيد من التنازلات» أن «المشكلة الكبرى هي أنه على الرغم من أننا قريبون من بعضنا، ما زالت هناك خلافات كبيرة بيننا».

«تحريك الأهداف»
وقال إن وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين الذي يتفاوض عن البيت الأبيض، كان من المقرر أن يجتمع مع رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي المسؤولة عن المفاوضات من الجانب الديمقراطي الاثنين، علما بأنهما لم يتحدثا منذ الخميس واتهم كل منهما الآخر «بتحريك الأهداف».

وبعد أسابيع من التقلبات والمماطلة التي لم تلق ترحيباً في الأسواق المالية، ما زالت إدارة ترامب والجمهوريون في الكونغرس والديمقراطيون غير قادرين على الاتفاق على حزمة جديدة من المساعدات للأسر والشركات المتضررة من وباء كوفيد-19.

ويعارض أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريون بشكل خاص المساعدات التي من شأنها أن تذهب إلى البلديات المحلية، وبشكل أكثر تحديدًا إلى الولايات المتضررة بشدة من الوباء، والتي يحكم العديد منها ديمقراطيون.

المزيد من بوابة الوسط