إيطاليا تنتظر 172 مليار يورو من خطة التحفيز الأوروبية

تنتظر الحكومة الإيطالية نحو 172 مليار يورو من خطة تحفيز الاقتصاد الأوروبية بقيمة 750 مليار يورو (847 مليار دولار)، مؤلفة من 500 مليار يورو في شكل منح و 250 مليار يورو في شكل قروض.

ودعا رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، السبت، إلى «خطة جريئة» في مستهل محادثات عبر الفيديو بين قادة الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي لإنقاذ الاقتصاد والمجتمع الإيطاليين من «الصدمة غير المسبوقة» التي أحدثها وباء «كوفيد-19»1، مشيرًا إلى ضرورة وضع خطة لتجاوز أزمة البلاد في وقت رفضت شخصيات في المعارضة الإيطالية حضور المحادثات الطارئة التي تم تنظيمها على عجل وقوبلت بانتقادات واسعة.

وقال كونتي في مستهل الاجتماع إن على قادة الاتحاد الأوروبي «إظهار أنهم فهموا أن المسألة تتعلق بالدفاع عن المصالح المشتركة»، مضيفًا: «نعيش صدمة غير مسبوقة بتكاليف بشرية واجتماعية واقتصادية عالية للغاية».

ولفت كونتي إلى ضرورة «استغلال اللحظة لتحويل الأزمة إلى فرصة للتخلّص من كافة العقبات التي تسببت بتباطؤ في البلاد على مدى السنوات العشرين الأخيرة»، مؤكدًا أنه «يشاطر رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين الرأي بأنه لا يمكننا السماح لأنفسنا بالعودة إلى ما كان عليه الحال قبل الأزمة».

ومن المتوقع أن يسجل ثالث أكبر اقتصاد في الاتحاد الأوروبي انكماشًا نسبته 8.3% على الأقل في العام 2020، حسب أكثر التقديرات تفاؤلاً من وكالة الإحصاءات الوطنية الإيطالية.

كلمات مفتاحية