محادثات «عميقة» بين الصين والولايات المتحدة حول إزالة الرسوم الجمركية

رافعات وحاويات في مرفأ لوس أنجليس، 7 نوفمبر 2019 (أ ف ب)

صرحت الصين، الخميس، بأنها تجري «مناقشات عميقة» مع الولايات المتحدة حول المرحلة الأولى من اتفاق التجارة واحتمال إزالة الرسوم الجمركية رغم المؤشرات المتناقضة حول الجمود التجاري.

ووفق «فرانس برس»، تخوض بكين وواشنطن حربا تجارية منذ 18 شهرا أثرت في الاقتصاد العالمي. وتبادل البلدان فرض رسوم جمركية مرتفعة على سلع بمئات مليارات الدولارات. ووسط مؤشرات على انخفاض التوترات، ذكرت وزارة الاقتصاد الصينية الأسبوع الماضي أن الجانبين اتفقا على خطة للإزالة التدريجية للرسوم الجمركية، إلا أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب نفى ذلك.

تحذير أميركي
وحذر ترامب، الثلاثاء، أنه يمكن أن يزيد الرسوم بشكل أكبر في حال عدم التوصل إلى اتفاق أولي مع بكين. ولكن المتحدثة باسم وزارة التجارة الصينية، غاو فنغ، أبدت تفاؤلا أكبر، الخميس، وقالت إن بكين «مستعدة للعمل مع الولايات المتحدة.. وخلق الظروف للمرحلة الأولى من الاتفاق».

وأضافت: «إذا توصل الطرفان إلى اتفاق مرحلة أولى، فيجب أن يعكس مدى إلغاء الرسوم أهمية المرحلة الأولى من الاتفاق». وأكدت أن «الجانبين يبحثان هذه المسألة بعمق». وقالت إن إلغاء الرسوم الجمركية «يصب في مصلحة المنتجين والمستهلكين وكذلك مصلحة الصين والولايات المتحدة والعالم».

وتظهر البيانات الاقتصادية أن النزاع بين أكبر اقتصادين في العالم يقوض النمو العالمي. وخفض صندوق النقد الدولي توقعاته للنمو العالمي، وحذر من أن تطبيق جميع الرسوم الجمركية المعلن عنها سيتسبب في فقدان الاقتصاد العالمي 700 مليار دولار العام المقبل. وفي تطور منفصل أعلنت مديرية الجمارك في الصين، الخميس، إزالة القيود على واردات الدواجن الأميركية «بما يسمح بدخول واردات الدواجن الأميركية التي تطابق قوانيننا ولوائحنا».

المزيد من بوابة الوسط