انطلاق المحادثات التجارية بين أميركا والصين في واشنطن على أمل الاتفاق

علما الولايات المتحدة والصين في بكين (أرشيفية: الإنترنت)

استأنف المسؤولون الأميركيون والصينيون الخميس، محادثات تجارية حاسمة في محاولة لحل خلاف مستمر منذ عام وكان سيشهد مزيدا من التصعيد مع فرض رسوم أميركية جديدة على بضائع صينية.

ومع وصول الوفد الصيني الذي يضم نائب رئيس الوزراء ليو هي، قام الممثل التجاري الأميركي روبرت لايتهايزر ووزير الخزانة ستيفن منوتشين بتحيته واستقباله -حسبما ذكرت «فرانس برس».

ومن المقرر أن تدخل رسوم أميركية عقابية تبلغ 25 بالمئة على بضائع صينية بقيمة 200 مليار حيز التنفيذ بعد منتصف الليل، إلا أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أشار في وقت سابق الخميس إلى "احتمال" التوصل إلى اتفاق.

ترامب يقول إنه تلقى رسالة جميلة
وقبل ساعات من استئناف المحادثات، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنّه «ما زال ممكناً» التوصّل لاتفاق مع الصين ينهي الحرب التجارية بين البلدين».

اقرأ أيضًا.. ترامب يعلن زيادة الرسوم الجمركية على سلع صينية بقيمة مائتي مليار دولار بنسبة 25%

ومع ترقّب دخول زيادة في الرسوم الجمركية على سلع صينية مستوردة بقيمة مئتي مليار دولار حيّز التنفيذ يوم الجمعة، قال ترامب للصحافيين إنه تلقى «رسالة جميلة» من نظيره الصيني شي جينبينغ -حسبما ذكرت «رويترز».

ترامب أعرب عن إمكانية التوصل لاتفاق
وقال ترامب إنه «تلقيتها (الرسالة) للتو. الأرجح أنني سأتحدث إليه هاتفيًا»، من دون أن يحدد تاريخ الرسالة أو مضمونها.

وفي ما يتعلّق بالتوصل لاتفاق ينهي النزاع التجاري مع الصين قال ترامب إن «ذلك ممكن» لكنه حذر من أنه سيكون سعيدا بتسوية خلافاته مع الصين عبر فرض رسوم.

وقال الرئيس الأميركي «أنا مختلف عن الكثير من الأشخاص. أنا أعتقد أن الرسوم (أداة) قوية جدا لبلادنا».

وهذا الأسبوع بدت أشهر من المجاملات والتفاؤل في المحادثات التجارية في مهب الريح بعد اتّهام مسؤولين أميركيين للصين بالتراجع عن التزامات كانت قد وافقت عليها سابقا، وهو ما نفته بكين بشدة.

اقرأ أيضًا.. أميركا تمنع أكبر شركات المحمول الصينية من دخول أسواقها

وكانت المحادثات انطلقت مطلع العام لمحاولة التوصل لاتفاق بشأن اتّهامات واشنطن لبكين بالسرقة الصناعية وبالتدخل في الأسواق على نطاق واسع وبمفاقمة العجز التجاري الأميركي.

ويوم الأربعاء، قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إن المسؤولين الصينيين الذين سيكونون الخميس والجمعة، في واشنطن لمفاوضات جديدة، قادمون بهدف التوصل إلى اتفاق تجاري.

المزيد من بوابة الوسط