67 ألف أميركي تقاضوا مرتجعاتهم الضريبية مرتين بسبب خطأ في المعلوماتية

يتعين على نحو 67 ألف شخص من دافعي الضرائب في ولاية لويزيانا الأميركية إعادة أموال تقاضوها عن غير وجه حق بعدما تلقوا مرتجعاتهم الضريبية مرتين بسبب خطأ في المعلوماتية.

وفي المحصلة، تلقى 66 ألفًا و780 شخصًا مرتين خلال يومين متتاليين، الثلاثاء والأربعاء، مرتجعاتهم من ضريبة الدخل المقتطعة مباشرة من المصدر، وفق ما أوضحت السبت السلطات المالية في هذه الولاية الواقعة جنوب الولايات المتحدة على موقعها الإلكتروني.

وأشارت الإدارة إلى أنها أعادت أكثر من 26 مليون دولار قبل أن تكتشف خطأها، وتباشر بعملية استرداد المبالغ.

وقد أُلغي التحويل التلقائي الإضافي الذي أُجري في أكثرية الحالات مباشرة على الحسابات المصرفية أو البطاقات الائتمانية العائدة للمكلفين.

لكن في الانتظار، توجهت هيئة الضرائب إلى الأشخاص المعنيين بالقول «لا تنفقوا» الأموال التي حُوِّلت عن طريق الخطأ، لافتة إلى أنه في حال العكس سيتعين على المكلفين إعادة المبالغ في مهلة ثلاثين يومًا.

 

المزيد من بوابة الوسط