رئيس منظمة التجارة العالمية يدعو إلى وقف «التصعيد»

رئيس منظمة التجارة العالمية روبرتو ازيفيدو مصافحاً المستشارة الألمانية انغيلا ميركل في برلين. (فرانس برس)

دعا رئيس منظمة التجارة العالمية روبرتو ازيفيدو الإثنين إلى وقف «التصعيد» في وقت يتبادل الأميركيون والأوربيون التهديد بفرض رسوم جمركية عقابية.

وقال أزيفيدو إثر اجتماعه في برلين مع المستشارة انغيلا ميركل وممثلي مؤسسات اقتصادية ومالية دولية «علينا وقف تصعيد التوتر، إن عملية العين بالعين غير مفيدة. ستنجر قطاعات جديدة إلى (هذه الازمة) ما سيلحق ضررا بالجميع»، بحسب «فرانس برس».

ويستعد الاتحاد الأوروبي وكندا لأن يفرضا في أول يوليو رسوما جمركية على سلع أميركية بعد قرار الرئيس دونالد ترامب فرض رسوم مماثلة على الواردات من الصلب والألومينيوم. وتفاقم هذا النزاع التجاري خلال قمة مجموعة السبع بعدما تراجع ترامب في تغريدة عن تأييده البيان الختامي رداً على تصريحات لرئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو ندد فيها مجدداً بالتدابير الأميركية.

وأضاف ازيفيدو «أعتقد أن التوتر التجاري المتنامي ينطوي على خطر تأثير اقتصادي كبير، من شأنه أن ينسف مرحلة طويلة من النمو منذ الأزمة المالية في 2008». وأكد أن «التداعيات يمكن أن تلحق ضررا بالغا بالاقتصاد العالمي على المدى البعيد»، لافتاً على سبيل المثال إلى أن ثلاثين في المئة من الوظائف الألمانية تعتمد على الصادرات.

كذلك، تستهدف الرسوم الأميركية على الصلب والألومينيوم الحليف الياباني والمكسيك والصين ما يثير مخاوف من حرب تجارية عالمية.